الموصل: بعد أن فجرهما داعش.. الإمارات تعيد بناء جامع النوري ومئذنته

الموصل: بعد أن فجرهما داعش.. الإمارات تعيد بناء جامع النوري ومئذنته

أعلن رئيس الوقف السني العراقي عبد اللطيف الهميم اليوم الأحد، وضع حجر الأساس، وبدء العمل لإعادة بناء الجامع النوري ومنارة الحدباء التراثية في البلدة القديمة بمدينة الموصل. وأكد الهميم، “إعادة بناء هذا الصرح التراثي بعد أن دمر معالمه، أبشع تنظيم إرهابي”.وأضاف، أن “بناء الجامع والمنارة، يعود بدوره إلى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة يونسكو، والإمارات التي تبرعت …




جامع النوري الذي هدمه تنظيم داعش الإرهابي (أرشيف)


أعلن رئيس الوقف السني العراقي عبد اللطيف الهميم اليوم الأحد، وضع حجر الأساس، وبدء العمل لإعادة بناء الجامع النوري ومنارة الحدباء التراثية في البلدة القديمة بمدينة الموصل.

وأكد الهميم، “إعادة بناء هذا الصرح التراثي بعد أن دمر معالمه، أبشع تنظيم إرهابي”.

وأضاف، أن “بناء الجامع والمنارة، يعود بدوره إلى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة يونسكو، والإمارات التي تبرعت بـ 50 مليون دولار، لإعادة هذا المعلم التاريخي الحضاري لمحافظة نينوى”.

وأوضح، أن “عبناء هذه المنارة والجامع سيكون على شكل أحدث مع تغيير بسيط للمنارة والجامع التاريخي، والكل يعلم أن منارة الحدباء كانت مائلة وآيلة للسقوط بسبب عمرها التاريخي الذي يعود لمئات السنيين”.

من جانبه، أكد محافظ نينوى نوفل العاكوب، أن “بناء هذه المنارة التاريخية وجامع النوري الكبير سيكون بمشاركة فرق هندسية من الحكومة المحلية وبعض الشركات الأجنبية والعربية”، موضحاً أن “البناء بدأ اليوم” الأحد.

ويُذكر أن داعش الإرهابي فجر في منتصف العام الماضي، منارة الحدباء التاريخية، وجامع النوري، الذي أعلن منه زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي، دولته المزعومة في 2014.

ويعد جامع النوري أحد أبرز المساجد الأثرية في العراق، ويحمل المسجد اسم “النوري” نسبة إلى “نور الدين الزنكي” الذي أمر ببنائه في 1172م.

أما منارة الحدباء المائلة، التي تشكل رمزاً للمدينة، فطبعت على العملة العراقية من فئة 10 آلاف دينار.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً