“نتفليكس” تعمل على ميزة إعادة بعض المشاهد بشكل تلقائي

“نتفليكس” تعمل على ميزة إعادة بعض المشاهد بشكل تلقائي

تعمل شبكة نتفليكس على اختبار ميزة جديدة عبر خدمتها لبث المحتوى، بحيث تسمح بإعادة تشغيل بعض المشاهد بشكل لحظي وتلقائي من خلال اشعار يظهر للمستخدم أثناء مشاهدة الفيلم أو المسلسل أو حتى البرنامج المفضل ويحتوي هذا الاشعار على خيار لإعادة عرض المشهد.

تعمل شبكة نتفليكس على اختبار ميزة جديدة عبر خدمتها لبث المحتوى، بحيث تسمح بإعادة تشغيل بعض المشاهد بشكل لحظي وتلقائي من خلال اشعار يظهر للمستخدم أثناء مشاهدة الفيلم أو المسلسل أو حتى البرنامج المفضل ويحتوي هذا الاشعار على خيار لإعادة عرض المشهد.

وتقوم الميزة على اشعار المستخدم بإمكانية إعادة تشغيل بعض المشاهد في العروض الأصلية من نتفليكس، وبالطبع، كما هو واضح من الاختبار تكون المشاهد مختارة عن غيرها في المحتوى الذي قامت الشركة بإنتاجه دون أي معلومات حول إمكانية أضافته لجميع المحتوى المتواجد على المنصة.

وربما تكون ميزة جيدة في نظر البعض، حيث تساعد على إعادة المشهد من بدايته لنهايته دون تقديم وارجاع المحتوى بالتدريج باستخدام الصوت مثلًا، لكنها على الجهة الأخرى ستكون غير جيدة في نظر البعض خاصة وإن قامت بإعادة بعض المشاهد وإبعاد المشاهد عن إكمال العرض، مما يخرجه من الجو العام للمشاهدة.

الجدير بالذكر أن الميزة قيد الاختبار في الولايات المتحدة، وسواء قامت نتفليكس بإطلاق الميزة بشكل رسمي في جميع العالم من عدمه، فإنها ستثير الخلاف بين المستخدمين حول أهميتها، وهو ما تعيه الشركة نفسها بحديثها لصحيفة لوس أنجلوس تايمز حول أن الميزة مازالت في بداية مرحلة الاختبار وربما لن تكون متاحة للجميع.

معلومات عن شركة “نتفليكس”:

نتفليكس “Netflix” هي شركة ترفيهية أمريكية أسسها ريد هاستنغز ومارك راندولف في 29 أغسطس، 1997، في سكوتس فالي، كاليفورنيا تتخصص في تزويد خدمة البثّ الحي والفيديو حسب الطلب وتوصيل الأقراص المدمجة عبر البريد. في عام 2013، توسعت شركة نتفليكس بإنتاج الأفلام والبرامج التلفزيونية، وتوزيع الفيديو عبر الإنترنت. إعتبارًا من 2017، إتخذت شركة نتفليكس مدينة لوس غاتوس، كالفورنيا مقرًا لها.

عملت شركة نتفلكيس في البداية بتقديم خدمة بيع وتأجير الأقراص المدمجة (دي في دي، وبلو راي)، بعد عام من تأسيس الشركة قرر هاستنغز إيقاف مبيعات الأقراص المدمجة للتركيز على خدمة التأجير عبر البريد، في عام 2007، وسعت الشركة أعمالها بتقديم خدمة البثّ عبر الإنترنت، مع إبقاء خدمة تأجير الأقراص المدمجة. توسعت الشركة عالميًا لتوفر خدماتها في كندا في عام 2010، كما أستمرت بتوسيع خدماتها عالميًا؛ في يناير، عام 2016، باتت الشركة توفر خدماتها حول العالم في أكثر من 190 دولة، تتوفر خدمة نتفليكس في الوطن العربي (ما عدا سوريا بسبب العقوبات الأمريكية) بواجهة مستخدم عربية مع إمكانية تشغيل الترجمة العربية للأفلام والمسلسلات.

في عام 2013، اتجه نتفليكس نحو مجال صناعة الأفلام والمسلسلات، وبدأ عرض أول مسلسل أصلي تقدمه الشركة “بيت من ورق”. بعدها إزداد عدد البرامج الأصلية التي أنتجها نتفليكس من الأفلام، المسلسلات، البرامج الوثائقية، وعروض الستاند أب كوميدي، أطلق نتفليكس حوالي 126 عملًا أصليًا في عام 2016، أكثر من أي شبكة أو قناة كابل تلفزيونية.

أعلنت شركة نتفليكس في شهر أكتوبر من عام 2018 عن زيادة عدد مشتركين الخدمة ليصل إلى 137 مليون مشترك من جميع أنحاء العالم، من ضمنهم 58 مليون مشترك في الولايات المتحدة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً