الموقع الاستراتيجي لدبي يسهل وصول المساعدات خلال 8 ساعات

الموقع الاستراتيجي لدبي يسهل وصول المساعدات خلال 8 ساعات

أكد ريحان أسد، رئيس القوى العاملة في برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، على دور دولة الإمارات في دعم البرنامج مادياً ولوجستياً من خلال تسهيل إرسال الشحنات والمركبات للبلدان المختلفة حول العالم، وأن برنامج الأغذية العالمي يعمل في 83 حول العالم وأن 80% من المساعدات التي تنطلق من المدينة العالمية للخدمات الإنسانية تصل خلال 8 ساعات نظراً للموقع …

emaratyah

أكد ريحان أسد، رئيس القوى العاملة في برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، على دور دولة الإمارات في دعم البرنامج مادياً ولوجستياً من خلال تسهيل إرسال الشحنات والمركبات للبلدان المختلفة حول العالم، وأن برنامج الأغذية العالمي يعمل في 83 حول العالم وأن 80% من المساعدات التي تنطلق من المدينة العالمية للخدمات الإنسانية تصل خلال 8 ساعات نظراً للموقع الاستراتيجي الذي تتمتع به إمارة دبي.
وبين ريحان أسد ل «الخليج» أن 100% من عمليات الدعم اللوجستي التي يقدمها البرنامج من مركبات وأدوات داعمة لفرق الإغاثة تنطلق من إمارة دبي، فضلاً عن تمركز 20 شخصاً من فريق الحالات الطارئة والدعم السريع في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات السلكية واللاسلكية التابع للبرنامج؛ لما توفره دولة الإمارات من تسهيلات للفريق في مجال الانتقال بأجهزة تتطلب موافقات وإجراءات معقدة في دول أخرى لحساسية تلك الأجهزة وطبيعة عمل الفريق في الحالات الطارئة والدعم السريع.
وأكد أن البرنامج يبحث في الوقت الحاضر توسيع طبيعة عمل مكتب المنظمة بالمدينة العالمية للخدمات الإنسانية للاستفادة من الخدمات التي تقدمها دولة الإمارات من دعم مادي ولوجستي وتسهيل في الإجراءات لا تتوفر في أماكن مختلفة من العالم.
وفيما يخص التحديات التي تواجه برنامج الأغذية العالمي، أشار رئيس القوى العاملة في برنامج الأغذية العالمي، إلى وجود أكثر من200 مليون شخص جائع حول العالم لا يتوفر لهم الغذاء اللازم؛ من بينهم 124 مليون شخص يعانون الجوع الحاد ونعمل في البرنامج على توفير الطعام ل93 مليون شخص ولا يستطيع البرنامج توفير الغذاء لنحو 31 مليون شخص وقد تكون هناك منظمات وهيئات دولية أخرى تعمل على مساعدتهم.
وذكر ريحان أسد أن البرنامج يصرف نحو 7 مليارات دولار سنوياً لإطعام 93 مليون شخص جائع حول العالم ونسعى لزيادة الدعم من الدول ليتمكن البرنامج من توفير الطعام لكل من يعانون الجوع الحاد في العالم.
وقال إن دولة الإمارات تتصدر قائمة الدول الداعمة للبرنامج حيث أصبحت من ال10 دول الأكثر دعما للبرنامج بعد الولايات المتحدة وبريطانيا والاتحاد الأوربي، وأعلنت دولة الإمارات زيادة قيمة المساعدات التي تقدمها لليمن بنحو 500 مليون دولار خلال العام الجاري.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً