الشرطة البريطانية توقف الإخواني الهارب عبد الرحمن عز قبل سفره لباريس

الشرطة البريطانية توقف الإخواني الهارب عبد الرحمن عز قبل سفره لباريس

ألقت الشرطة البريطانية القبض على الإخواني عبد الرحمن عز، مساء أمس الخميس، قبل سفره إلى باريس، وذلك حسبما أكدت زوجته في بيان نشرته اليوم الجمعة. وأشار البيان، إلى أن الشرطة البريطانية قامت باحتجاز عبد الرحمن عز، ومنعته من السفر لباريس وذلك منذ الساعة الرابعة عصراً أمس الخميس، قبيل دخوله الطائرة مباشرة.وزعم البيان، أنه تم احتجازه وجميع متعلقاته…




 الإخواني عبد الرحمن عز (أرشيفية)


ألقت الشرطة البريطانية القبض على الإخواني عبد الرحمن عز، مساء أمس الخميس، قبل سفره إلى باريس، وذلك حسبما أكدت زوجته في بيان نشرته اليوم الجمعة.

وأشار البيان، إلى أن الشرطة البريطانية قامت باحتجاز عبد الرحمن عز، ومنعته من السفر لباريس وذلك منذ الساعة الرابعة عصراً أمس الخميس، قبيل دخوله الطائرة مباشرة.

وزعم البيان، أنه تم احتجازه وجميع متعلقاته بدءاً من الهاتف المحمول وجهاز اللاب توب و3 كاميرات فيديو وتصوير فوتوغرافي، داخل إحدى دورات المياه الخاصة بالمطار.

ورجحت مصادر خاصة، أن اعتقال عبد الرحمن عز، جاء بقرار من الإنتربول الدولي، وفقاً لمذكرة قدمتها مصر للقبض على عدد من كوادر وقيادات جماعة الإخوان الإرهابية الفارين إلى الخارج.

كان عبد الرحمن عز، تعرض للتوقيف في 15 أغسطس(آب) 2017، من قبل الشرطة الألمانية، لحظة وصوله مطار برلين، بقرار من الإنتربول الدولي قدمته مصر للقبض على عدد من كوادر وقيادات جماعة الإخوان الإرهابية الفارين إلى الخارج.

وعبدالرحمن عز، هرب إلى قطر منذ يوليو(تموز) 2014، وهو مطلوب في عدد من القضايا التي تمس الأمن القومي المصري، أشهرها قضية مسجد الفتح، حيث وجهت النيابة العامة للمتهمين في هذه القضية، تدنيس مسجد الفتح، وتخريبه وتعطيل إقامة الصلاة به، وقتل 44 شخصاً عمداً، والشروع في قتل 296 آخرين، بينهم 46 من الشرطة، والتجمهر والبلطجة وتخريب المنشآت العامة والخاصة، ومنها قسم شرطة الأزبكية ومبنى المقاولون العرب، ونقطة مرور الأزبكية، ونقطة شرطة ميدان رمسيس، وحيازة الأسلحة النارية الآلية والخرطوش والذخائر والمفرقعات، وقطع الطريق وتعطيل المواصلات العامة وتعريض سلامة مستقليها للخطر.

وكان إنتربول القاهرة، أرسل قائمة بأسماء عناصر تنظيم الإخوان الإرهابي الهاربين في قطر وتركيا، لمطالبة السلطات القطرية والتركية بتسليمهم إلى مصر.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً