ملتقى يسلط الضوء على أبحاث لصحة الرجال

ملتقى يسلط الضوء على أبحاث لصحة الرجال

بدأت أمس في دبي، فعاليات الدورة الثانية من ملتقى صحة الرجال، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، وزير المالية، رئيس هيئة الصحة بدبي، ويسلط الضوء على آخر الأبحاث العلمية، إلى جانب رفع مستوى الوعي، وضرورة الكشف المبكر عن الأمراض المتعلقة بالرجل.

بدأت أمس في دبي، فعاليات الدورة الثانية من ملتقى صحة الرجال، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، وزير المالية، رئيس هيئة الصحة بدبي، ويسلط الضوء على آخر الأبحاث العلمية، إلى جانب رفع مستوى الوعي، وضرورة الكشف المبكر عن الأمراض المتعلقة بالرجل.

وافتتح المؤتمر، الدكتور أحمد بن كلبان، المدير التنفيذي لقطاع الرعاية التخصصية في هيئة الصحة بدبي، والذي قام بجولة في المعرض المصاحب للمؤتمر، للتعرف إلى أبرز الخدمات والتقنيات الحديثة التي تقدمها الشركات العارضة.

وفي كلمته الافتتاحية، التي ألقاها بالنيابة عن معالي حميد القطامي، المدير العام لهيئة الصحة بدبي، قال الدكتور أحمد بن كلبان: «إن قائمة الأمراض التي باتت تهدد صحة الرجال، في ازدياد، بسبب ارتفاع معدلات التدخين والسمنة، التي تؤدي إلى العديد من الأمراض، الأمر الذي يهدد القوى الإنتاجية للمجتمعات، ويؤثر بشكل سلبي في التنمية المستدامة».

وأضاف: «إن ما يشهده العالم من متغيرات في نظامه البيئي ومناخه، وما يمارسه الرجال بشكل خاص من سلوكيات وعادات محفوفة بالمخاطر، يشكل تحدياً للمؤسسات المسؤولة عن صحة المجتمع وحياة أفراده، بما فيها هيئة الصحة في دبي، وهو ما جعلها تتبنى حزمة متنوعة من المشروعات والمبادرات الوقائية والعلاجية».

ومن جهته، قال الدكتور عبد السلام المدني، الرئيس التنفيذي لملتقى صحة الرجال، إن الدورة الثانية تهدف إلى إنشاء منصة متكاملة، يمكن من خلالها تبادل الأبحاث، ومناقشة طرق العلاج الجديدة في مجال صحة الرجال.

منظور شمولي

قال الدكتور ياسر السعيدي نائب رئيس اللجنة العلمية، استشاري المسالك البولية في مستشفى دبي: «يتميز الملتقى هذا العام، بمناقشته لمواضيع صحية مختلفة، متعلقة بالرجل، من منظور جديد وشمولي، فضلاً عن الاهتمام بتوعية المجتمع بالأمراض المتعلقة بالرجل، وأهمية الكشف المبكر، وطرق العلاج المتوفرة».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً