السويد تسعى لدعم مجلس الأمن الدولي لاتفاق اليمن

السويد تسعى لدعم مجلس الأمن الدولي لاتفاق اليمن

ترغب السويد في أن يدعم مجلس الأمن الدولي بقرار الاتفاقيات بين الحكومة اليمينية والمتمردين الحوثيين في محادثات السلام المقامة شمال ستوكهولم. وأكد السفير السويدي لدى الأمم المتحدة، أولوف سكوغ، في تصريحات للصحفيين اليوم، أنه سيكون من الهام إمكانية حصول الاتفاق على “الدعم التام” للمجلس.وقال السفير: “نأمل في إمكانية حدوث ذلك”، موضحاً أن الاتفاقيات التي تم التوصل إليها اليوم…




السفير السويدي، لدى الأمم المتحدة، أولوف سكوغ (أرشيف)


ترغب السويد في أن يدعم مجلس الأمن الدولي بقرار الاتفاقيات بين الحكومة اليمينية والمتمردين الحوثيين في محادثات السلام المقامة شمال ستوكهولم.

وأكد السفير السويدي لدى الأمم المتحدة، أولوف سكوغ، في تصريحات للصحفيين اليوم، أنه سيكون من الهام إمكانية حصول الاتفاق على “الدعم التام” للمجلس.

وقال السفير: “نأمل في إمكانية حدوث ذلك”، موضحاً أن الاتفاقيات التي تم التوصل إليها اليوم “خطوة هامة للغاية لليمنيين” وتظهر “التزاماً جاداً” من الأطراف في عملية الحوار.

وسيقدم مبعوث الأمم المتحدة لليمن، مارتين جريفيثس، غداً لمجلس الأمن نتيجة محادثات السلام التي تعد الأولى من عام 2016.

واتفقت الحكومة اليمنية والمتمردين الحوثيين، على هدنة في مدينة الحديدة الساحلية الاستراتيجية في البحر الأحمر واستمرار المحادثات الشهر المقبل.

وستسحب الأطراف جميع قواتها من مدينة الحديدة التي ستخضع لسيطرة القوات المحلية والتي تلعب الأمم المتحدة في مينائها دور “مراقبة”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً