العراق: تشكيلات عسكرية لمراقبة الحدود مع سوريا

العراق: تشكيلات عسكرية لمراقبة الحدود مع سوريا

دعا اللواء الركن، محمود الفلاحي، قائد عمليات الأنبار العسكرية، اليوم الخميس، القوات العراقية، بجميع تشكيلاتها المنفتحة على الشريط الحدودي مع سوريا، إلى تكثيف عمليات المراقبة العسكرية الدائمة والمستمرة للشريط الحدودي، وداخل الأراضي السورية لرصد أي تحركات مشبوهة للعناصر الإرهابية ومحاولتها التقرب من القطعات (الوحدات) العسكرية على الشريط الحدودي. وشدد اللواء الفلاحي، خلال تفقده القوات العراقية، برفقة كبار …




جيش عراقي على الحدود مع سوريا (أرشيف)


دعا اللواء الركن، محمود الفلاحي، قائد عمليات الأنبار العسكرية، اليوم الخميس، القوات العراقية، بجميع تشكيلاتها المنفتحة على الشريط الحدودي مع سوريا، إلى تكثيف عمليات المراقبة العسكرية الدائمة والمستمرة للشريط الحدودي، وداخل الأراضي السورية لرصد أي تحركات مشبوهة للعناصر الإرهابية ومحاولتها التقرب من القطعات (الوحدات) العسكرية على الشريط الحدودي.

وشدد اللواء الفلاحي، خلال تفقده القوات العراقية، برفقة كبار قادة العمليات والألوية، منفذ الوليد الحدودي مع سوريا، وقطعات قوات حرس الحدود على “الاهتمام بتحصين النقاط بما يوفر الحماية الكافية، ويزيد من ثقة المقاتل بنفسه وتفعيل المراصد، وتعريف من يتولون هذه المهمة بواجباتهم الدقيقة”.

ودعا الفلاحي إلى “تفعيل دور الكاميرات في مراقبة تحركات العدو على طول الشريط الحدودي ليلاً ونهاراً، وتحليل المشاهدات اليومية والاحتفاظ بسجل للمشاهدات مع الدقة في التوقيت والتركيز على الكمائن، والدوريات النهارية والليلية، وتكثيفها والحفاظ على عدم ترك ثغرات ينفذ من خلالها أفراد عصابات داعش الإرهابية نحو الأراضي العراقية “.

وتنتشر القوات العراقية، بجميع تشكيلاتها من الجيش والشرطة الاتحادية وحرس الحدود وقوات مكافحة الإرهاب، وتشكيلات الحشد الشعبي والعشائري بدعم من طيران الجيش والقوة الجوية وطيران التحالف الدولي، منذ أشهر على طول الشريط الحدودي بين العراق وسوريا بين محافظتي الأنبار ونينوي بمساندة طيران وقوات التحالف الدولي، تحسباً من أية خروقات لعناصر داعش من داخل الأراضي السورية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً