4 مشاريع مميزة تتبنى أحدث التقنيات المستقبلية في عجمان

4 مشاريع مميزة تتبنى أحدث التقنيات المستقبلية في عجمان

أكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان، أن حكومة عجمان تسعى بخطوات واثقة، وبتوجيهات سديدة، لتوظيف التقنيات المستقبلية في كافة مجالات الحياة، مبيناً أن الذكاء الاصطناعي، أصبح عنوان المرحلة الحالية، وجزءاً لا يتجزأ من حياتنا اليومية.

أكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان، أن حكومة عجمان تسعى بخطوات واثقة، وبتوجيهات سديدة، لتوظيف التقنيات المستقبلية في كافة مجالات الحياة، مبيناً أن الذكاء الاصطناعي، أصبح عنوان المرحلة الحالية، وجزءاً لا يتجزأ من حياتنا اليومية.

جاء ذلك خلال اطلاعه على 4 مشاريع مميزة، تتبنى أحدث التقنيات المستقبلية، والتي تعد من مخرجات مشروع The Future Series، والذي دشنه مركز عجمانX، التابع لدائرة البلدية والتخطيط بعجمان، بهدف رسم الخطوط العريضة لمستقبل إمارة عجمان، بحضور كل من اللواء الشيخ سلطان بن عبد الله النعيمي القائد العام لشرطة عجمان، والدكتور سعيد سيف المطروشي، الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة عجمان، وعبد الرحمن محمد النعيمي مدير عام الدائرة، رئيس لجنة التخطيط الحضري والبنية التحتية والبيئية، وأعضاء اللجنة، وفرق العمل المشاركة.

وقالت نورة حميد النعيمي مدير مركز عجمان X، إن عدد المشاريع التي تم مناقشتها في المرحلة الثالثة من مراحل مشروع سلسلة مستقبل عجمان، هو 32 مشروعاً، وحددت لجنة التخطيط الحضري والبنية التحتية والبيئية، 4 مشاريع مميزة، تم عرض تجاربها، والتي أنجزتها أبرز الشركات التقنية العاملة في مجال الذكاء الاصطناعي والروبوتات والطائرات بدون طيار والسيارات ذاتية القيادة، مشيرة إلى أن مشروع المستجيب الأول 1st Responder، والذي قدمته شركة كوج توك، سيسهم في تعزيز عمل الدفاع المدني والشرطة، بفضل تميزه بالسرعة العالية في تعريف الجهة بموقع الحدث المطلوب، وسرعة الاستجابة معه، وتحليل الصوت بواسطة الذكاء الاصطناعي، ما سيعمل على التعامل مع كافة الحالات بسهولة مطلقة، وخلال وقت قياسي.

كما تفقد الشيخ راشد النعيمي، تجربة مشروع السيارات ذاتية القيادة، الذي تعرضه شركة ديجي وورد، موضحاً أنه مشروع مثالي، يمثل مستقبل قطاع النقل والمواصلات، ويدعم السياحية بالإمارة، ومنح السكان والزوار فرصة الاستمتاع بتجربة استخدام هذه التقنية، التي تعد تقنية جديدة ومميزة.

واطلع على تجربة مشروع الطائرة بدون طيار، والتي تدعم تقنية التعرف إلى الوجوه، والذي قامت به شركة إن إن تي سي، مؤكداً أنها ستسهم في عمليات الضبط والمراقبة وإحكام السيطرة التامة، بفضل المميزات العديدة التي تتضمنها، حيث تمكن فرق الشرطة من التعرف إلى المطلوبين أمنياً، بتقنية التعرف إلى الوجه.

وثمّن الشيخ راشد النعيمي، تجربة مشروع تدعيم مركز سعادة المتعاملين، بتقنيات الذكاء الاصطناعي، وتقنية التعرف إلى الوجوه.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً