ألمانيا: الخارجية تتدخل لدى بغداد بعد الحكم بإعدام داعشي ألماني

ألمانيا: الخارجية تتدخل لدى بغداد بعد الحكم بإعدام داعشي ألماني

تسعى وزارة الخارجية الألمانية، إلى إيجاد مخرج في قضية مواطن ألماني محكوم بالإعدام في العراق، بتهمة الانتماء لتنظيم داعش الإرهابي. وأعلنت الوزارة، اليوم الثلاثاء، أن “الحكومة الألمانية على اتصال وثيق بالسلطات العراقية”، وأن قضية هذا المواطن “معروفة لدى السلطات الألمانية”.وكانت مجلة “دير شبيغل”، ذكرت مطلع هذا الأسبوع، أن محكمة جنائية في بغداد قضت الأسبوع الماضي،…




السفارة الألمانية في العراق (أرشيف)


تسعى وزارة الخارجية الألمانية، إلى إيجاد مخرج في قضية مواطن ألماني محكوم بالإعدام في العراق، بتهمة الانتماء لتنظيم داعش الإرهابي.

وأعلنت الوزارة، اليوم الثلاثاء، أن “الحكومة الألمانية على اتصال وثيق بالسلطات العراقية”، وأن قضية هذا المواطن “معروفة لدى السلطات الألمانية”.

وكانت مجلة “دير شبيغل”، ذكرت مطلع هذا الأسبوع، أن محكمة جنائية في بغداد قضت الأسبوع الماضي، بإعدام المواطن الألماني ليفينت أو، بتهمة المشاركة الفعالة في القتال لصالح تنظيم داعش الإرهابي.

وبحسب تقرير المجلة، فإن السلطات العراقية على قناعة بأن الألماني كان مدرباً لدى التنظيم في معقله السابق بالرقة، وأسره مقاتلون أكراد بعد سقوط داعش في نوفمبر(تشرين ثاني) عام 2017 على الحدود العراقية السورية.

وبعد ذلك سلم إلى قوات أمريكية، سلمته لاحقاً للقضاء العراقي في أبريل (نيسان) الماضي.

وذكرت “دير شبيغل” أن الرجل سافر مع زوجته إلى منطقة الحرب الأهلية في 2013، وصنفته السلطات الألمانية على أنه إسلامي خطير أمنياً في 2014 لتطرفه.

وأوضحت الحكومة الألمانية للجانب العراقي، أنها تعارض دائماً عقوبة الإعدام.

وحسب معلومات وكالة الأنباء الألمانية، هناك إمكانية لمراجعة قضائية للحكم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً