قوقل تقرر إغلاق + Google في أبريل بدلاً من اغسطس بسبب تسريب جديد للبيانات

قوقل تقرر إغلاق + Google في أبريل بدلاً من اغسطس بسبب تسريب جديد للبيانات

قررت شركة قوقل إغلاق منصتها الاجتماعية + Google في شهر أبريل القادم بفارق 4 شهور عما أعلنته سابقاً حيث كان من المقرر أن تستغني عن خدماته في اغسطس 2019؛ ويأتي هذا القرار نظراً لثغرات أمنية أصابت المنصة عرضت بيانات المستخدمين الشخصية للخطر، فيما نوهت الشركة إلى أن نسبة مستخدمي Google + منخفضة حيث أن 90% من جلسات المستخدمين على المنصة…

قوقل تقرر إغلاق + Google في أبريل بدلاً من اغسطس بسبب تسريب جديد للبيانات

قررت شركة قوقل إغلاق منصتها الاجتماعية + Google في شهر أبريل القادم بفارق 4 شهور عما أعلنته سابقاً حيث كان من المقرر أن تستغني عن خدماته في اغسطس 2019؛ ويأتي هذا القرار نظراً لثغرات أمنية أصابت المنصة عرضت بيانات المستخدمين الشخصية للخطر، فيما نوهت الشركة إلى أن نسبة مستخدمي Google + منخفضة حيث أن 90% من جلسات المستخدمين على المنصة لا تتعدى 5 ثواني.

ولا زالت قوقل تتبني فكرة الإبقاء على منصتها الاجتماعية لحقل الأعمال وعملائها من طواقم المؤسسات الذين ما زالوا يلجئون للخدمة لتسهيل المحادثات والتواصل فيما بينهم، حيث تقوم بشكل موازي بطرح ميزات جديدة لحالات الاستخدام عبر المنصة. وتقول قوقل في هذا السياق على أنها تصب جل تركيزها لتوفير شبكة اجتماعية آمنة للشركات؛ في إعلان غريب نوعاً ما إذا ما نظرنا إلى أن أحد أسباب تخليها عن منصتها الاجتماعية ترجع للشق الأمني حيث لم توفر حماية كافية لبيانات الصفحة الشخصية لمستخدمي منصتها الإجتماعية + Google.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً