بعد السكتة الدماغية .. أسلوب الحياة الصحي يقي من الخرف

بعد السكتة الدماغية .. أسلوب الحياة الصحي يقي من الخرف

أكد البروفيسور فولف روديغر شيبيتس، أهمية اتباع أسلوب حياة صحي بعد الإصابة بسكتة دماغية، للوقاية من الإصابة بسكتة ثانية. وأوضح البروفيسور شيبيتس أن الإصابة بسكتة دماغية ثانية ترفع خطر الإصابة بما يعرف “بالخرف الوعائي” (Vascular dementia)، والذي تتمثل أعراضه في اضطرابات التركيز واضطرابات المشي.وأوضح المتحدث باسم الجمعية الألمانية للسكتة الدماغية، أن أسلوب الحياة الصحي يقوم على المشي لمدة…




alt


أكد البروفيسور فولف روديغر شيبيتس، أهمية اتباع أسلوب حياة صحي بعد الإصابة بسكتة دماغية، للوقاية من الإصابة بسكتة ثانية.

وأوضح البروفيسور شيبيتس أن الإصابة بسكتة دماغية ثانية ترفع خطر الإصابة بما يعرف “بالخرف الوعائي” (Vascular dementia)، والذي تتمثل أعراضه في اضطرابات التركيز واضطرابات المشي.

وأوضح المتحدث باسم الجمعية الألمانية للسكتة الدماغية، أن أسلوب الحياة الصحي يقوم على المشي لمدة لا تقل عن نصف ساعة يومياً، والإكثار من الخضروات، والفواكه، والبقوليات، والأسماك، مع الإقلاع عن التدخين.

وأشار شيبيتس إلى أن العوامل، التي ترفع خطر الإصابة بسكتة دماغية، تتمثل في البدانة، وقلة الحركة، وارتفاع ضغط الدم، والتدخين، وداء السكري، وبعض أمراض القلب مثل الرجفان الأذيني، مشدداً على ضرورة علاج هذه الأمراض مبكراً لتجنب العواقب الوخيمة، التي يُمكن أن تترتب عليها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً