تحذيرات من نتائج كارثية لوقف حقل الشرارة في ليبيا

تحذيرات من نتائج كارثية لوقف حقل الشرارة في ليبيا

حذرت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا أمس من «نتائج كارثية» في حالة الوقف الكامل لإنتاج حقل الشرارة النفطي. وقالت المؤسسة إن إغلاق حقل الشرارة الذي ينتج 315 ألف برميل يومياً سيؤدي إلى نتائج كارثية طويلة الأمد، حيث ستستغرق محاولة إعادة الإنتاج فترة طويلة نتيجة للتخريب والسرقة المتوقعة بالإضافة إلى الكلفة الهائلة لإعادة الإعمار.

حذرت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا أمس من «نتائج كارثية» في حالة الوقف الكامل لإنتاج حقل الشرارة النفطي.

وقالت المؤسسة إن إغلاق حقل الشرارة الذي ينتج 315 ألف برميل يومياً سيؤدي إلى نتائج كارثية طويلة الأمد، حيث ستستغرق محاولة إعادة الإنتاج فترة طويلة نتيجة للتخريب والسرقة المتوقعة بالإضافة إلى الكلفة الهائلة لإعادة الإعمار.

وأعلن «حراك غضب فزان»، إيقاف تدفق النفط والغاز من منطقة فزان جنوب ليبيا، إلى أن يتم البدء في تنفيذ مطالبهم العشرة.

وتتضمن المطالب، بحسب ما نشر في بيان سابق، دعم المؤسسة العسكرية والأمنية بما يلزم لتأمين مقدرات الشعب الليبي، وحماية الحدود وحماية الجنوب وبسط الأمن فيه، واستئناف العمل على تشغيل محطة أوباري الغازية، وجلب توربينات لمحطات التوليد بمنطقتي أم الجداول وسمنو، ودعم القطاع الصحي بما يلزم من تعاقد مع أطباء وأطقم طبية وطبية مساعدة، وصيانة المرافق الصحية ومستشفيات الجنوب وجلب الأجهزة والمعدات اللازمة لتشغيلها، وتوفير الأدوية والعقاقير الطبية وخاصة للأمراض المزمنة، وتشغيل كل مطارات الجنوب.

كما طالب المحتجون بتوفير السيولة النقدية لمصارف قرى ومدن الجنوب وتشغيل مصرف ليبيا المركزي، وتنفيذ مشروع مصفاة الجنوب.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً