إعلان الرياض يؤكد على دور مجلس التعاون في مواجهة التحديات

إعلان الرياض يؤكد على دور مجلس التعاون في مواجهة التحديات

أكد إعلان قمة الرياض أهمية التمسك بمجلس التعاون الخليجي لمواجهة تحديات المنطقة، مع الحرص على قوة مجلس التعاون ووحدة الصف بين أعضائه.

أكد إعلان قمة الرياض أهمية التمسك بمجلس التعاون الخليجي لمواجهة تحديات المنطقة، مع الحرص على قوة مجلس التعاون ووحدة الصف بين أعضائه.

وقال الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي، الدكتور عبد اللطيف الزياني، في الجلسة الختامية لقمة الرياض، إنه سيتم وضع خطة طريق لتحقيق اهداف المجلس، بما يضمن تحقيق مصالح المواطنين، مع تعزيز الأمن في المنطقة، والدور الإقليمي والدولي لمجلس التعاون.

وأكد القادة على أهمية التطبيق الشامل لبنود الاتفاقية الاقتصادية بين دول المجلس، وخاصة تذليل العقبات أمام تحقيق السوق الاقتصادية المشتركة.

وقرر القادة سرعة إنجاز تفعيل القيادة العسكرية الموحدة لقوات دول مجلس التعاون، وتأهيل القيادات العسكرية لأداء تلك المهام.

وشدد القادة على دور المجلس في مكافحة التنظيمات الإرهابية في المنطقة، والتصدي للتطرف من خلال إرساء قواعد العدل والتأكيد على قيم التسامح.

واعرب قادة الخليح عن تأييدهم للشعب الفلسطيني وحقه في إقامة دولته.

وذكر الزياني أن الإمارات ستستضيف الدورة القادمة لقمة مجلس التعاون عام 2020.

ثم أعلن خادم الحرمين الشريفين اختتام أعمال قمة الرياض.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً