خليفة: المرأة نصف «الوطني» من الدورة المقبلة

خليفة: المرأة نصف «الوطني» من الدورة المقبلة

وجه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، برفع نسبة تمثيل المرأة الإماراتية في المجلس الوطني الاتحادي إلى 50% من الدورة القادمة، في خطوة ترسخ توجهات الدولة المستقبلية، وتحقق التمكين الكامل للمرأة الإماراتية، وتؤكد دورها الريادي والمؤثر في كل القطاعات الحيوية في الدولة.وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس …

emaratyah

وجه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، برفع نسبة تمثيل المرأة الإماراتية في المجلس الوطني الاتحادي إلى 50% من الدورة القادمة، في خطوة ترسخ توجهات الدولة المستقبلية، وتحقق التمكين الكامل للمرأة الإماراتية، وتؤكد دورها الريادي والمؤثر في كل القطاعات الحيوية في الدولة.
وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على «تويتر»: «توجيهات أخي رئيس الدولة، حفظه الله، بتخصيص نسبة 50% للمرأة في الدورة الانتخابية القادمة للمجلس الوطني الاتحادي، تعطي دفعة كبيرة لترسيخ دور المرأة التشريعي والقانوني والبرلماني في مسيرتنا التنموية.. المرأة نصف المجتمع وتستحق أن تمثل هذا النصف في مجلسنا الوطني الاتحادي»
وبارك صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، للمرأة الإماراتية هذا الإنجاز، وقال على «تويتر»: «نبارك للمرأة الإماراتية رفع نسبة تمثيلها في المجلس الوطني الاتحادي.. خطوة إضافية لتعزيز دورها ومساهمتها في صنع القرار الوطني.. هي شريك وداعم لمسيرة البناء والتنمية وأنموذج في العطاء والتميز.. أثبتت جدارتها في مختلف مواقع العمل.. تمنياتنا لها بالتوفيق والنجاح».
ومن جهتها أشادت، سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، بتوجيهات صاحب السمو رئيس الدولة، برفع نسبة تمثيل المرأة الإماراتية في المجلس الوطني الاتحادي إلى 50 في المئة اعتباراً من دورته المقبلة.
وأضافت سمو أم الإمارات، أن القيادة الرشيدة للدولة تواصل السير على نهج القائد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي وقف إلى جانب المرأة منذ تأسيس الدولة، وها هي اليوم أمنية الراحل الكبير تتحقق بعدما تعززت مكانة ابنة الإمارات، وبات دورها مشهوداً في كل المجالات بوصفها شريكاً فاعلاً لا غنى عنه في خضم المسيرة الوطنية جنباً إلى جنب مع أخيها الرجل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً