مسؤول اللغة الأوردية بالأزهر: 29 جماعة إرهابية بأفغانستان والهند

مسؤول اللغة الأوردية بالأزهر: 29 جماعة إرهابية بأفغانستان والهند

قالت مسؤول اللغة الأوردية بمرصد الأزهر الشريف، رهام عبد الله، إن انتشار الجماعات الإرهابية بدول آسيا وتحديداً باكستان وأفغانستان والهند، يعد الأشرس حول العالم، خاصة في ظل تواجد أكثر من 29 جماعة إرهابية بتلك المنطقة وفق بيانات وتقارير محلية، تعمل على زعزعة استقرارها لخدمة أجندات ومصالح أجنبية. وأشارت عبد الله ، إلى أن الأمر لا يقتصر علي القاعدة …




أرشيفية


قالت مسؤول اللغة الأوردية بمرصد الأزهر الشريف، رهام عبد الله، إن انتشار الجماعات الإرهابية بدول آسيا وتحديداً باكستان وأفغانستان والهند، يعد الأشرس حول العالم، خاصة في ظل تواجد أكثر من 29 جماعة إرهابية بتلك المنطقة وفق بيانات وتقارير محلية، تعمل على زعزعة استقرارها لخدمة أجندات ومصالح أجنبية.

وأشارت عبد الله ، إلى أن الأمر لا يقتصر علي القاعدة وداعش بل يتعداهما إلي بعض الجماعات الاستيطانية الراغبة في تحقيق مكاسب علي أرض الواقع.

وأوضحت عبد الله، أن الأمور في تلك المناطق، باتت أكثر عنفاً وإن لم يكن هناك تسليط للضوء عليها بالشكل الكافٍ، إلا أن هناك أحداثاً إرهابية أحدثت دوياً إعلامياً كان آخرها الهجوم علي القنصلية الصينية وقتل 8 مواطنين، مشددة أن داعش لا يمكن اعتباره التنظيم الأبرز في تلك المناطق، خاصة في ظل السيطرة التي تتمتع بها القاعدة وطالبان.

وأكدت مسؤول اللغة الأوردية بالأزهر، أن النساء في عرف القاعدة مفعول بهن ولسن فاعلاً كما هو الحال لدي داعش التي تعمل على التخفي وراءهم والدفع بهم إلي ساحة القتال، مشيرة إلى أن أغلب ضحايا العمليات التي تنفذها القاعدة من الأطفال والنساء، لافتة إلى أن الأمور بحاجة إلي تكاتف دولى ودعم للجهود الأمنية في تلك البلاد، وتنحية المصالح الشخصية جانباً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً