الولايات المتحدة تبدأ معاقبة تركيا عسكرياً

الولايات المتحدة تبدأ معاقبة تركيا عسكرياً

مع تصاعد تحذيرات الولايات المتحدة لتركيا فيما يتعلق بحصولها على أنظمة “إس-400” الصاروخية الروسية، وإنذارها بوجوب أن تختار بين روسيا والغرب، كشفت صحيفة روسية عن تأجيل واشنطن فعلاً توريد محركات للمروحيات التركية T-129. وتحت عنوان “تركيا دفعت ثمن تخليها عن المروحية الروسية”، أوضح كل من أوليغ موسكفين وآنا كوكوشكينا وميخائيل موشكين، في مقالهم بـِ…




alt


مع تصاعد تحذيرات الولايات المتحدة لتركيا فيما يتعلق بحصولها على أنظمة “إس-400” الصاروخية الروسية، وإنذارها بوجوب أن تختار بين روسيا والغرب، كشفت صحيفة روسية عن تأجيل واشنطن فعلاً توريد محركات للمروحيات التركية T-129.

وتحت عنوان “تركيا دفعت ثمن تخليها عن المروحية الروسية”، أوضح كل من أوليغ موسكفين وآنا كوكوشكينا وميخائيل موشكين، في مقالهم بـِ “فزغلياد”، أنه ليس هناك ضمانات بأن هذه الشحنات الأمريكية ستنفذ على الإطلاق، وفق ما نقل موقع أحوال تركية.

عرض روسي
وأكد المقال أن “تلك المروحيات هي اليوم موضوع ابتزاز واشنطن لأنقرة، وذلك بعد تخلي تركيا في حينه عن عرض روسي لبيعها مروحيات قتالية واختيار مروحيات إيطالية بمحركات أميركية بدلاً منها”.

ويشار إلى إلى أن روسيا كانت قد عرضت على تركيا مروحياتها. ففي العام 1997، طورت شركة كاموف الروسية مروحية Ka-50-2 Erdogan، التي هي في الأساس نسخة من Ka-52 معدة للتصدير، خصيصا للمشاركة في مناقصة ATAK التركية (لشراء طائرات هليكوبتر هجومية واستطلاعية تكتيكية).

إلا أن الأتراك اختاروا عرض مشروع الشركة الإيطالية Agusta Westland. وعلى أساس مروحية A129 Mangusta ، تم إنشاء الطراز التركي T129 ATAK. وتركيا الآن تحصد النتائج، وفقاً للصحيفة الروسية.

عقوبات أمريكية
وسبق أن حذرت الولايات المتحدة مراراً من التأثير السلبي للصواريخ الروسية على العلاقات التركية الأمريكية ودور تركيا داخل “الناتو”، فضلاً عن احتمال تعرض تركيا لعقوبات أمريكية، وتعريض حقوقها في شراء وصناعة مقاتلات الـ”إف-35” للخطر، وإمكانية تراجع قدرتها على العمل المشترك مع الناتو وظهور نقاط ضعفها بسبب الاعتماد المتزايد على روسيا.

وقال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، الأربعاء، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أبلغ نظيره التركي رجب طيب أردوغان، بأنه لا يريد أن تكون هناك أي مشاكل أمام بيع مقاتلات إف-35 لأنقرة.

وقف بيع الطائرات لتركيا
وفي تصريحات للصحفيين بعد اجتماعات لحلف شمال الأطلسي في بروكسل، قال جاويش أوغلو إن “تركيا لا تتوقع أي مشاكل في سبيل شراء الطائرات من شركة لوكهيد مارتن رغم جهود في الكونجرس الأمريكي لوقف الصفقة”.

وقال جاويش أوغلو، إن “ترامب أدلى بالتصريحات لأردوغان خلال قمة مجموعة العشرين الأخيرة في الأرجنتين”.

وطالب مجلس الشيوخ بوقف بيع الطائرات لتركيا إلا إذا أقر ترامب بأنها لا تمثل تهديداً لحلف شمال الأطلسي ولا تشتري العتاد الدفاعي من روسيا ولا تحتجز أمريكيين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً