مايكروسوفت تعتمد مشروع Chromium المفتوح المصدر في تطوير متصفحها إيدج

مايكروسوفت تعتمد مشروع Chromium المفتوح المصدر في تطوير متصفحها إيدج

أعلنت شركة مايكروسوفت اليوم عن بعض التغيّرات الهامة جدًا والمتعلقة بمتصفّحها مايكروسوفت إيدج، حيث بدأت الشركة في إعادة بناء متصفحها ليعمل الآن على مشروع Chromium المفتوح المصدر بشكل رسمي بعد حديث عدد من التقارير حول ذلك، وهو نفس محرك الويب الذي يدعم متصفّح قوقل كروم، بالتالي هذا يعني أنه قريبًا سيتم تشغيل إيدج من خلال محركات Blink و V8 …

مايكروسوفت تعتمد مشروع Chromium المفتوح المصدر في تطوير متصفحها إيدج

أعلنت شركة مايكروسوفت اليوم عن بعض التغيّرات الهامة جدًا والمتعلقة بمتصفّحها مايكروسوفت إيدج، حيث بدأت الشركة في إعادة بناء متصفحها ليعمل الآن على مشروع Chromium المفتوح المصدر بشكل رسمي بعد حديث عدد من التقارير حول ذلك، وهو نفس محرك الويب الذي يدعم متصفّح قوقل كروم، بالتالي هذا يعني أنه قريبًا سيتم تشغيل إيدج من خلال محركات Blink و V8 JavaScript، لتكون هذه الخطوة كبيرة جدًا من قبل مايكروسوفت بانضمامها إلى مجتمع المصادر المفتوحة.

“في النهاية، نحن نريد أن نجعل تجربة الويب أفضل”، هذا حديث نائب رئيس شركة ويندوز “جو بلفيوري”، حيث استكمل حديثه “سيختبر الأشخاص الذين يستخدمون متصفح إيدج توافقًا مُحسّنًا مع جميع مواقع الويب، مع الحصول على أفضل عمر ممكن من البطارية والحصول على تكامل مع جميع إصدارات تشغيل ويندوز”.

بالإضافة إلى ذلك هذا التغيير لن يُزيل العلامة التجارية للمتصفح، بل سيجعل في نهاية المطاف عرض مواقع الويب بشكل أكثر اتساقًا، لكن السؤال المهم هنا، هو لماذا الآن هذه الخطوة من مايكروسوفت؟

طبعًا السبب يعود إلى تراجع الحصة السوقية لمتصفّح إيدج وبشكل كبير خلف المتصفّح الآخر كروم، ومن المعروف أن هذه الخطوة لم تكن وليدة اللحظة، حيث منذ عام تقريبًا تُفكّر مايكروسوفت بها، فضلًا على أن المستخدمين بمختلف أنواعهم نادوا بأعلى أصواتهم بتحسين تجربة التصفّح على متصفح مايكروسوفت إيدج.

ومع هذه الخطوة أيضًا سيكون المتصفّح قابل للتنزيل عبر كافة الإصدارات المدعومة من ويندوز، وهذا يعني تحديثه بشكل متكرر وأكثر من ذي قبل، بالتالي لن يكون مرتبطًا مع كل تحديث رئيسي لنظام ويندوز 10 بعد الآن.

كما وأعلنت مايكروسوفت عن نيتها إطلاق متصفّحها إيدج على نظام تشغيل ماك، والسبب الحقيقي وراء هذه الخطوة هو عدم الاستيلاء على المزيد من حصة السوق، بل الأمر يتعلق بشكل أكبر بجعل عمليات التطوير من قبل المطورين أكثر سهولة، مع الإشارة بعدم وجود موعد محدد لرؤية المتصفّح على ماك ولكن من المتوقع جدًا أن يكون مع بداية العام المقبل.

أخيرًا لم تشير مايكروسوفت عن الموعد المحدد لبدء العمل في تطوير متصفح إيدج على محرك Chromium المفتوح المصدر، ولكن بدون أدنى شك ستبدأ عمليات الإنشاء في أوائل العام المقبل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً