الرئيس الفلبيني: “يجب قتل القساوسة الكاثوليك جميعاً”

الرئيس الفلبيني: “يجب قتل القساوسة الكاثوليك جميعاً”

هاجم الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي، اليوم الأربعاء، أساقفة الكنيسة الكاثوليكية في البلاد مجدداً، قائلاً إنه يجب قتلهم جميعاً، لأنهم عديمو الفائدة. وقال دوتيرتي، الذي انتقد الكنيسة الكاثوليكية وقادتها مراراً في الفلبين، إنه يؤمن بالرب، أما الأساقفة، فحمقى.وقال: “ما كنت لأحقق أهدافي في الحياة… دون الرب. أما عن أساقفتكم، فاقتلوهم. هم عديمو الفائدة، إنهم حمقى. كل…




 الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي (أرشيف)


هاجم الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي، اليوم الأربعاء، أساقفة الكنيسة الكاثوليكية في البلاد مجدداً، قائلاً إنه يجب قتلهم جميعاً، لأنهم عديمو الفائدة.

وقال دوتيرتي، الذي انتقد الكنيسة الكاثوليكية وقادتها مراراً في الفلبين، إنه يؤمن بالرب، أما الأساقفة، فحمقى.

وقال: “ما كنت لأحقق أهدافي في الحياة… دون الرب. أما عن أساقفتكم، فاقتلوهم. هم عديمو الفائدة، إنهم حمقى. كل ما يفعلونه هو الانتقاد”.

وأضاف الرئيس أن إلهه “يتمتع بالكثير من المنطق السليم” مقارنةً مع إله الأساقفة الكاثوليك “الغبي”.

وقال في حفل لتوزيع جوائز على البلديات والمدن الصديقة للطفل: “لم أقل قط أنني كنت ملحداً، الرئاسة هبة من الرب، أنا واثق أن الرب ما كان ليمنحنى هذا المنصب، لو لم أكن بارعاً”.

يشار إلى أن الفلبين هي أكبر دولة كاثوليكية من حيث نسبة السكان في آسيا، ويمارس أكثر من 80 % من السكان الطقوس الدينية للطائفة.

وانتقد دوتيرتي القساوسة والأساقفة مراراً وتكراراً بسبب مزاعم عن فساد واعتداءات جنسية، زعم أنه كان ضحية لها عندما كان تلميذًا في مدينة دافاو.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً