الطلبة يربحون جولة «الدراسات» في امتحانات الفصل الأول

الطلبة يربحون جولة «الدراسات» في امتحانات الفصل الأول

أدى أمس طلبة الصفوف من التاسع إلى الثاني عشر، في مدارس التعليم العام والخاص المطبقة للمنهاج الوزاري بمختلف إمارات الدولة، امتحان نهاية الفصل الدراسي الأول للعام الدراسي 2018-2019، في مادة الدراسات الاجتماعية؛ إذ إن معظم الأسئلة في صيغ اختيار من متعدد، وراعت الفروق الفردية للطلبة، الذين لم يجدوا صعوبة في الجولة الأولى لسباق الامتحانات.وعبر عدد من …

emaratyah

أدى أمس طلبة الصفوف من التاسع إلى الثاني عشر، في مدارس التعليم العام والخاص المطبقة للمنهاج الوزاري بمختلف إمارات الدولة، امتحان نهاية الفصل الدراسي الأول للعام الدراسي 2018-2019، في مادة الدراسات الاجتماعية؛ إذ إن معظم الأسئلة في صيغ اختيار من متعدد، وراعت الفروق الفردية للطلبة، الذين لم يجدوا صعوبة في الجولة الأولى لسباق الامتحانات.
وعبر عدد من الطلبة عن فرحتهم، لسهولة الامتحان، ووضوح الأسئلة التي جاءت تحاكي مستوياتهم التعليمية ومهاراتهم العلمية المختلفة، فضلاً عن مراعاة الفروق الفردية لجميع الطلبة.
في وقت أكدت وزارة التربية والتعليم أن امتحان الدراسات الاجتماعية للصفوف المستهدفة، تضمن أسئلة الاختيار من المتعدد والتي تحاكي في مضمونها مختلف المستويات الطلابية، موضحة عدم ورود أي شكاوى أو ملاحظات من الميدان حول الامتحان، لاسيما أن لجان الامتحان شهدت استقراراً وارتياحاً كبيراً بين جموع الطلبة.
وقالت الوزارة إن إجمالي عدد الطلبة المتقدمين لامتحانات الفصل الدراسي الأول، من الصف الأول إلى الثاني عشر، بلغت 364 ألفاً و382 طالباً وطالبة، بواقع 249 ألفاً و629 طالباً وطالبة في التعليم الحكومي على مستوى الدولة، مقابل 114 ألفاً و753 طالباً وطالبة بالتعليم الخاص.
وشددت الوزارة على الالتزام بجميع موجهات تطبيق الامتحانات، التي اعتمدتها مؤخراً، وعممتها على إدارات المدارس، وحصلت «الخليج» على نسخة منها؛ إذ ركزت على ألاّ يزيد عدد المقاعد في قاعات الامتحان على 25 طالباً في القاعة الواحدة، وفي حال استخدام المسرح يتم التوزيع بمضاعفات 100، 75، 50، 25.
وأفادت بأن مغلفاً خاصاً بملصق لتغطية بيانات الطلبة في الصفوف 10-12، يوضع على ورقة الامتحان قبل بدء عملية التقدير، سيصل لكل إدارات المدارس، ويتم إرسال الملصقات الخاصة بالصف الثاني عشر مع كتيبات الطلبة إلى مراكز التقدير.
وأكد عدد من مديري المدارس في دبي، عدم رصد أي حالات ارتباك في اللجان الامتحانية خلال اليوم الأول من سباق الامتحانات، وشهدت اللجان استقراراً وارتياحاً كبيرين بين الفئات الطلابية، مع عدم وجود أي شكاوى حول الأسئلة الامتحانية.
أبوظبي:
أجمع طلبة الصف الثاني عشر على رضائهم بأداء امتحان الدراسات الاجتماعية، معربين عن سعادتهم بوجود أسئلة تضمنت ثلاثة مواضيع من كتاب «سرد الذات» لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، والتي تحكي تاريخ قائد وسيرة مدينة اختبرتها أحداث سياسية واجتماعية، وسجلت بصمة واضحة في تاريخ الإمارات.
وأكد عدد من طلبة الصف الثاني عشر في مدارس أبوظبي ل«الخليج» سهولة الامتحان، وقالوا: «الأسئلة واضحة ومباشرة».
ولم تكن ردود الأفعال بين دارسي المنازل وتعليم الكبار مغايرة لآراء طلبة التعليم الصباحي حول الامتحان؛ حيث أبدوا بدورهم رضاهم وقبولهم للورقة الامتحانية، لافتين إلى أنهم لم يعجزوا عن الإجابة على أسئلتها.
الفجيرة:
استهلت مدارس الفجيرة اليوم بداية امتحانات الفصل الأول بأسئلة، وصفها عدد من طلاب وطالبات الصفوف من التاسع وحتى الثاني عشر بالمسارين العام والمتقدم بالسهولة في أغلبيتها، وذلك خلال ورقة امتحان مادة الدراسات الاجتماعية.
وذكر طلاب التقتهم «الخليج» أن الامتحان تضمن 34 سؤلاً طرحت عدداً من الموضوعات، من بينها حول كتاب «سرد الذات» لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، مشيرين إلى أن الأسئلة مرنة ولم تكن بها صعوبة في أسلوب طرحها.
وأكد عدد من المدرسين أن الأسئلة التي وردت بالامتحان مناسبة لمستويات الطلبة وقدراتهم، وأن الزمن يعتبر كافياً مع عدد أوراق الامتحان، مطالبين أولياء أمور الطلبة بتنبيه أبنائهم بالجلوس لأطول وقت؛ للتركيز ومراجعة الأسئلة وعدم الخروج قبل الوقت المحدد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً