كوسوفو: حداد وطني بيوم على وفاة جورج بوش الأب

كوسوفو: حداد وطني بيوم على وفاة جورج بوش الأب

أعلنت كوسوفو حداداً وطنياً يوم غد الأربعاء على وفاة جورج اتش.دبليو. بوش، أحد أوائل حلفاء الكوسوفيين الألبان في الإقليم الصربي السابق الذي أعلن استقلاله في 2008. وكوسوفو مؤيدة للسياسة الأمريكية دون شروط. وباستثناء قطاعات تعيش فيها الأقلية الصربية، ترفرف الأعلام الأمريكية في كل أنحائها، أمام المؤسسات الحكومية، والشركات، أو المنازل، تعبيراً عن العرفان بالجميل لقصف تحالف غربي تقوده …




جورج بوش الأب (أرشيف)


أعلنت كوسوفو حداداً وطنياً يوم غد الأربعاء على وفاة جورج اتش.دبليو. بوش، أحد أوائل حلفاء الكوسوفيين الألبان في الإقليم الصربي السابق الذي أعلن استقلاله في 2008.

وكوسوفو مؤيدة للسياسة الأمريكية دون شروط. وباستثناء قطاعات تعيش فيها الأقلية الصربية، ترفرف الأعلام الأمريكية في كل أنحائها، أمام المؤسسات الحكومية، والشركات، أو المنازل، تعبيراً عن العرفان بالجميل لقصف تحالف غربي تقوده الولايات المتحدة، أتاح لكوسوفو التحرر من الوصاية الصربية في 1999.

وأقيم لبيل كلينتون الذي كان رئيساً يومها تمثال، وسُمي شارع باسمه في وسط بريشتينا.

أما نجل جورج اتش.دبليو. بوش، جورج دبليو. بوش، فأقيمت جادة باسمه.

لكن جورج بوش الأب يتمتع أيضاً بشعبية كبرى لأنه دعم باكراً ألبان كوسوفو. فاستقبلت إدارتهمندوبيهم في واشنطن، وابتداءً من 1992، حذرت الرجل القوي في صربيا وقتها، سلوبودان ميلوسوفيتش، من أن الولايات المتحدة سترد عسكرياً إذا تسبب في نزاع بكوسوفو.

وجاء في بيان للرئاسة الكوسوفية أن أعلام كوسوفو ستنكس الأربعاء في البلاد، وكذلك في سفارات كوسوفو، تعبيراً عن “احترام الدولة والشعب لمشاركة بوش في حرية كوسوفو”.

وفي المدارس، ستخصص الدروس الأولى للكلام عن الرئيس الأمريكي الأسبق، من 1989إلى 1993.

وانتهت حرب كوسوفو التي دارت بين 1998و 1999، وخلفت أكثر من 13 ألف قتيل، بين الاستقلاليين الكوسوفيين الألبان والقوات الصربية، باسحاب صربيا التي تعرضت لقصف قواتها. ولا تعترف بلغراد باستقلال كوسوفو.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً