باحث : تراجع عمليات “الذئاب المنفردة” بعد سقوط الخلافة المزعومة

باحث : تراجع عمليات “الذئاب المنفردة” بعد سقوط الخلافة المزعومة

كشف الباحث في شؤون الجماعات الإرهابية، أحمد البحيري، أن عمليات الذئاب المنفردة تراجعت وانحسرت خلال العامين الماضيين، نتيجة لسقوط تنظيم داعش في العراق وسوريا. وأشار البحيري ، إلى أن تنظيم داعش عمد في مراحله الأولى إلى إرسال أوامره من خلال خلايا كانت تابعة للقاعدة، ثم أصبح الأمر في توسع نتيجة تواجد وسائل الاتصال الإلكتروني والفيس بوك وغيره من مواقع…




تنظيم داعش (أرشيفية)


كشف الباحث في شؤون الجماعات الإرهابية، أحمد البحيري، أن عمليات الذئاب المنفردة تراجعت وانحسرت خلال العامين الماضيين، نتيجة لسقوط تنظيم داعش في العراق وسوريا.

وأشار البحيري ، إلى أن تنظيم داعش عمد في مراحله الأولى إلى إرسال أوامره من خلال خلايا كانت تابعة للقاعدة، ثم أصبح الأمر في توسع نتيجة تواجد وسائل الاتصال الإلكتروني والفيس بوك وغيره من مواقع التواصل الاجتماعي التي أدت إلى انتشار تلك الظاهرة ومع سقوط دولة الخلافة المزعومة باتت عناصر داعش مشتتة.

وأكد البحيري، تراجع الظاهرة خلال العامين الماضيين بعد 3 سنوات من الرواج في الفترة من 2014 إلي 2016، أدى بالمقابل إلى نمو في قوة ما يسمى بـ”ولايات البيعة” في ليبيا ومصر والمغرب العربي والعراق وأفغانستان وباكستان، ودول آسيا الوسطى، حيث بدأت تمارس نشاط إرهابياً من أجل ايجاد مساحات لإقامة دولة أخرى، وتراجعت ظاهرة الذئاب المنفردة فيما تزايد نشاط الولايات التابعة لهم.

وشدد البحيري، على أن تنظيم داعش بات اليوم يبحث عن تموضع جديد، مستعيناً بذلك بولايات البيعة، ليعمل على إعادة تحقيق الجذب، خاصة أن فكرة الخلافة والدولة لم يعد لهما نفس الأهمية السابقة لدى الشباب الذي سبق وتم إقناعه بارتكاب تلك الجرائم من قبل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً