رام الله: اعتصام أمام بعثة البرازيل احتجاجاً على صفقة أسلحة مع إسرائيل

رام الله: اعتصام أمام بعثة البرازيل احتجاجاً على صفقة أسلحة مع إسرائيل

اعتصم عشرات الفلسطينيين، اليوم الإثنين، أمام ممثلية البرازيل في مدينة رام الله، لمطالبة البرازيل بالتراجع عن صفقة أسلحة مع إسرائيل. ورفع المشاركون في الاعتصام شعارات تطالب الحكومة البرازيلية بالتراجع عن صفقة الأسلحة، وحمل ممثلون عن القوى والفعاليات ونشطاء حملة المقاطعة المحلية شعارات بالعربية والبرتغالية تدعو لمقاطعة دولة الاحتلال، وفق وكالة المعلومات الفلسطينية “وفا” اليوم الإثنين…




فلسطينيون معتصمون أمام الممثلية البرازيلية في رام الله (تويتر)


اعتصم عشرات الفلسطينيين، اليوم الإثنين، أمام ممثلية البرازيل في مدينة رام الله، لمطالبة البرازيل بالتراجع عن صفقة أسلحة مع إسرائيل.

ورفع المشاركون في الاعتصام شعارات تطالب الحكومة البرازيلية بالتراجع عن صفقة الأسلحة، وحمل ممثلون عن القوى والفعاليات ونشطاء حملة المقاطعة المحلية شعارات بالعربية والبرتغالية تدعو لمقاطعة دولة الاحتلال، وفق وكالة المعلومات الفلسطينية “وفا” اليوم الإثنين.

ووجه المعتصمون رسالة من الشعب الفلسطيني للحكومة البرازيلية، جاء فيها: “كنا هنا في السابع من نوفمبر (تشرين الماضي) رفضاً للتصريحات التي أدلى بها الرئيس جايير بولسونارو عشية فوزه بالانتخابات حول نيته نقل سفارة البرازيل لمدينة القدس المحتلة، وهي تصريحات نظرنا لها بأنها غاية في الخطورة في حينه، وتمثل خروجاً عن الأعراف والمواثيق الدولية وتجاوزاً للقانون الدولي الذي يعتبر القدس مثل سائر الأراضي الفلسطينية أراضي محتلة”.

وقال المعتصمون في الرسالة: “نقف مجدداً بعنوان جديد يتعلق بالمزيد من تعميق العلاقة والتحالف بين اليمين المحافظ البرازيلي، واليمين المتطرف الاحتلالي بزعامة نتناياهو، وتحديداً صفقات جديدة في المجال العسكري وشراء الطائرات دون طيار وأسلحة أخرى تقدر بمئات ملايين الدولارات، وهو تطور خطير ونؤكد من هنا رفضنا المطلق له، وللعلاقات التجارية المتنامية بين البرازيل وإسرائيل وهي تعكس توجهاً لدى الرئيس الجديد لتطوير هذه العلاقة على حساب حقوق شعبنا الوطنية والمبادئ والمواثيق الدولية”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً