الجواز الإماراتي الأقوى بدخول 167 دولة بدون تأشيرة

الجواز الإماراتي الأقوى بدخول 167 دولة بدون تأشيرة

متابعة: سيد زكي حققت دولة الإمارات تزامناً مع «عام زايد» واليوم الوطني، إنجازاً تاريخياً جديداً يضاف إلى تاريخها الحافل بالإنجازات في مختلف الميادين، حيث أصبح الجواز الإماراتي ، أمس، الأقوى في العالم، وحصد المركز الأول بجدارة. وفاقت دولة الإمارات بقيادة صاحب السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، جميع التوقعات بحصول الجواز الإماراتي على …

emaratyah
متابعة: سيد زكي

حققت دولة الإمارات تزامناً مع «عام زايد» واليوم الوطني، إنجازاً تاريخياً جديداً يضاف إلى تاريخها الحافل بالإنجازات في مختلف الميادين، حيث أصبح الجواز الإماراتي ، أمس، الأقوى في العالم، وحصد المركز الأول بجدارة.

وفاقت دولة الإمارات بقيادة صاحب السموّ الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، جميع التوقعات بحصول الجواز الإماراتي على المرتبة الأولى عالمياً في الأول من ديسمبر/ كانون الأول 2018، متصدرة دول العالم، وهو نجاح تحققه وزارة الخارجية والتعاون الدولي، بقيادة سموّ الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان.

وبداية بارك صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لدولة الإمارات هذا الإنجاز، موجهاً الشكر إلى فريق عمل وزارة الخارجية، الذي وصفه سموّه ب«الاستثنائي»، بقيادة سموّ الشيخ عبدالله بن زايد.

وأكد سموّه على «تويتر»: «في يومنا الوطني المجيد، توالت إنجازاتنا؛ قبل قليل صنف مؤشر «باسبورت إندكس» جواز الإمارات ليكون الأول عالمياً بدخوله 167 دولة بدون تأشيرة. العالم يفتح أبوابه لشعب الإمارات، ألف مبروك للإمارات، وكل الشكر لفريق وزارة خارجيتنا الاستثنائي، بقيادة أخي عبدالله بن زايد».

وأكد صاحب السموّ الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أن تحقيق جواز دولة الإمارات المرتبة الأولى عالمياً، إنجاز يعكس صواب نهجنا ورؤيتنا المستقبلية.

وقال سموّه على «تويتر»: «بفضل من الله تعالى، حقق جواز دولة الإمارات المرتبة الأولى عالمياً، إنجاز يعكس صواب نهجنا ورؤيتنا المستقبلية، فشكراً لفريق العمل على جهودهم المشرفة، تعزيز مكانة الإمارات وترسيخ سمعتها الطيبة وتيسير شؤون مواطنيها من صلب سياستنا الخارجية، هنيئاً للقيادة ولشعبنا هذا الإنجاز المشرف.

وغرد سموّ الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، على «تويتر»: «نبارك للإمارات وقيادتها حصول الجواز الإماراتي على المركز الأول عالمياً، إنجاز كبير يعكس مدى نجاح الدبلوماسية الإماراتية خلال الفترة الماضية، ويسهم في تعزيز مكانة الدولة في المجتمع الدولي».

بينما كتب سموّ الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، على «تويتر»: «مبارك للشعب الإماراتي هذا الإنجاز الجديد بوصول جواز السفر الإماراتي إلى المركز الأول عالمياً.. نجاح تمتد جذوره إلى تاريخ مجيد وضع زايد حجره الأساس، ورسخته رؤية قيادة الإمارات، وجهود عبدالله بن زايد الاستثنائية، وحضور عيال زايد المميز في العالم».

فيما قال الفريق سموّ الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، على «تويتر»: «الإمارات بالمركز الأول، وتتويج يزهو في «عام زايد»، فعلى نهجه تسير الإمارات من مجد إلى مجد، ومن إنجاز إلى إنجاز أكبر. إنجاز نتيجة قيادة استثنائية، دعمت فريق عمل برئاسة الشيخ عبدالله بن زايد. هنيئاً لنا جميعاً هذا الإنجاز».

وأكد سموّ الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، في تصريح له بهذه المناسبة، «إن هذا الإنجاز يعد ترجمة حقيقية لإرث الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، ويعكس قوة الدبلوماسية الإماراتية الإيجابية ومساهمتها الفاعلة والمهمة على الساحة العالمية».

وأضاف سموّه على «تويتر»: «قبل أن نختتم عام زايد نفخر بهمة عيال زايد لإيصال الجواز الإماراتي الأول عالمياً».

وأكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي، رئيس دائرة البلدية والتخطيط بعجمان، أننا نحتفي بيومنا الوطني والإنجازات تسطر في كل دقيقة، فجواز الدولة يحصد المرتبة الأولى عالمياً، لتفتح 167 دولة أبوابها لنا بدون تأشيرات فيكفي عبارة «أنا إماراتي».

وأوضح أن والدانا المؤسس زايد، لو كان بيننا اليوم، فإنه حتماً سيشعر بالفخر بهذا الإنجاز، فقد سعى لتوحيد الإمارات تحت راية واحدة وقيادة حكيمة تقود دفة مركب الدولة إلى مرفأ الأمان والسعادة، وتخط في كل يوم إنجازاً يذهل العالم ويضيء على قصة دولة أصبحت نموذجاً يحتذى، لوطن تصدر قائمة الريادة عندما وحد الأهداف واجتمع ليرتقي.

وأعرب عن فخره بهذا الإنجاز الوطني العظيم، الذي أدخل الفرح إلى قلب كل مواطن ومواطنة في دولتنا الغالية، داعياً للاتحاد بمزيد من النجاح والإنجازات.

فيما أكد الدكتور أنور قرقاش، وزير الدولة للشؤون الخارجية على «تويتر»، أنه «إنجاز من صنع وطن الإنجاز».

مؤشر «باسبورت إندكس»

وبحسب مؤشر «باسبورت إندكس» الذي يعد نظاماً تفاعلياً يختص بتصنيف قوة جوازات السفر، يمكن لحامل الجواز الإماراتي السفر إلى 167 دولة، دون الحاجة إلى تأشيرة مسبقة، وبذلك يمكن للإماراتي السفر إلى 84 % من الدول المدرجة في المؤشر دون تأشيرة، فيما قفز جواز السفر الإماراتي من المرتبة 27 في ديسمبر 2016 إلى المرتبة الأولى عالمياً في ديسمبر 2018.

ويجسد هذا الإنجاز الوجه الحضاري لدولة الإمارات، وما تحظى به من احترام على الصعيدين الإقليمي والدولي، الذي تقف وراءه سياسة حكيمة وقيادة رشيدة، عملت بجد على بناء صورتها الناصعة في الخارج، حتى أصبحت الإمارات عنواناً للحكمة والاعتدال والتعايش والسلام، وفي الوقت ذاته رمزاً للإنجاز والتفوق والتميز على المستوى العالمي.

وكانت وزارة الخارجية والتعاون الدولي، أطلقت مبادرة «قوة جواز السفر الإماراتي»، لوضع جواز سفر الدولة ضمن قائمة أقوى خمسة جوازات سفر في العالم، بحلول عام 2021، وبهذا تكون الإمارات حققت هذا الهدف قبل ثلاثة أعوام عن الموعد المحدد ضمن المبادرة.

ولا تمثل قوة جواز السفر اليوم هوية المواطن فحسب، بل هي عامل مهم يؤثر في حصوله على الفرص العالمية، وسهولة تنقله ونوعية الحياة التي يعيشها.

وأطلقت شركة آرتون كابيتال مؤشر «باسبورت إندكس» الذي يعمل على تصنيف جوازات سفر الدول، بناء على عدد الدول التي يمكن أن يدخلها حامل جواز السفر، بدون الحصول على تأشيرة، أو الحصول عليها عند الوصول.

ويعد المؤشر الذي تصدره شركة «آرتون كابيتال» مقياساً عالمياً يختص بتصنيف جوازات السفر العالمية.

وقال أرماند آرتون، مؤسس ورئيس مؤسسة آرتون كابيتال للاستشارات التي يصدر عنها المؤشر إن مؤشر «باسبورت إندكس» هو الجهة الأبرز لتصنيف قوة جوازات السفر، بمنصة تفاعلية ترصد باستمرار التغيرات والتطورات في هذا المجال، وقد أصبح المرجع الأول عالمياً للحكومات.

وأضاف، «نقارن بشكل مستمر جوازات سفر 193 دولة و6 مناطق من أعضاء الأمم المتحدة، ونعمل على جمع البيانات بشكل مباشر ومستمر منها، من خلال المعلومات المتوافرة علناً، والمصادر الحكومية والهيئات الدولية ونقرر قوة جواز السفر بناء على قدرة مواطني البلد على السفر إلى دولة أخرى، دون الحاجة لتأشيرة مسبقة، وإمكانية الحصول على تأشيرة من المطار».

وأكد أن الجواز الإماراتي شهد تقدماً لا مثيل له في العالم، خلال السنوات القليلة الماضية، بما يعكس المكانة الدولية المميزة لهذه الدولة، ونهنئ الإمارات على هذا الإنجاز الكبير الذي يحسب لها، ونحن سعداء للعمل مع وزارة الخارجية والتعاون الدولي منذ إطلاق مبادرة قوة الجواز الإماراتي.

وعبر هذا الإنجاز تضاف حرية التنقل إلى كثير من دول العالم، إلى قائمة الأولويات التي تقدمها دولة الإمارات لمواطنيها.

ولا تقتصر العوائد الإيجابية لسهولة التنقل على تمكين مواطني دولة الإمارات من التنقل بحرية بغرض السياحة بل تشمل أيضاً عوائد اقتصادية وتنموية وحتى إنسانية، بتسهيل التبادل التجاري والاستثمار الاقتصادي للأفراد والمؤسسات.

وتماشياً مع رؤية شاملة لتطوير الدولة والمجتمع تمتلك دولة الإمارات أجندة للمستقبل تتبنى الابتكار وتمكين أفراد المجتمع، وتشجع التعاون الدولي، والمشاركة العالمية، وتعد هذه المبادئ جزءاً لا يتجزأ من دولة الإمارات منذ قيامها عام 1971.

مغردون: فخر واعتزاز أن ننتمي إلى هذه الدولة العظيمة

تفاعل مغردون مع وسم #الجواز_الإماراتي_الأول_عالمياً، مؤكدين أن دولة الإمارات وقادتها فخر واعتزاز أن ينتموا إليها.

قال يوسف بو خليفة: «اسم الإمارات مقترن بالمركز الأول، شكراً خليفة، شكراً حكومتنا، شكراً عبدالله بن زايد».

مانع بن سعيد: «الجواز الإماراتي الأول عالمياً بتوفيق من الله تعالى وبهمة عيال زايد، شكراً سيدي عبدالله بن زايد».

جاسم صفر: «إماراتي وأفتخر، شكراً دولتي، شكراً شيوخنا، شكراً الشيخ عبدالله بن زايد وفريقه الاستثنائي، حفظ الله الإمارات دولةً وشعباً».

مروان: «قوة دبلوماسية، أخلاق الإماراتيين، وزارة استثنائية، سمعة الإمارات بين العالم، الحمد لله على نعمة الإمارات».

محمد الحمادي: «الجواز الإماراتي الأول في العالم، حيث يحظى الإماراتي بأكبر نسبة للسفر في العالم بدون طلب تأشيرات دخول؛ اللهم لك الحمد، والحمد لله على نعمة الإمارات، وعلى نعمة شيوخ الإمارات، وعلى نعمة الشيخ عبدالله، وعلى نعمة شعب الإمارات».

وتفاعل عمر السويدي: «الحمد لله رب العالمين على نعمة الإمارات وولاة أمرنا الذين يعملون ليل نهار من أجل دولة الإمارات وشعبها».

وكتبت ارتواء: «قالها سيّدي صاحب السّمو الشيخ محمّد بن راشد: أنا وشَعبِي نحِب المركَز الأوّل».

بو شمسة: «اللهم لك الحمد حمداً كثيراً طيباً مباركاً فيه، الله يرحم الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان طيب الله ثراه، و يطول بعمر صاحب السموّ الشيخ خليفه وإخوانه ويوفقهم لما فيه خير البلاد و العباد».

خميس الحوسني: «حكومة ما ترضى إلا بالمركز الأول، إنجاز نفخر به ونحن نحتفل باليوم الوطني».

محمد: «كل يوم تشرق فيه الشمس على دولة الإمارات هو يومٌ إماراتي تاريخي عظيم، يسجله التاريخ، فنتعلمه بفخر».

سالم الدهماني: «إنجازات تتوالى، وقيادة تسابق قطار المستقبل، وتسعى لراحة المواطن الحمد لله على نعمة الإمارات».

عبدالله بن نصار: «جواز سفر غلافه يحمل اسم إمارات العز والفخر، وتصنيفه الأول عالمياً، وفريق عمله مليون مواطن إماراتي، برقي أخلاقهم يجوبون عالماً شرع أبوابه لهم بكل ترحيب، الحمد لله على نعمة الإمارات».

المصري محمد حامد: «الإمارات نموذج عربي يستحق الفخر، جواز السفر الإماراتي الأول عالمياً، يتيح للمواطن الإماراتي دخول 167 دولة بدون تأشيرة «تقريباً كل دول العالم»، وفي المقابل يعيش على أرض الإمارات 200 جنسية، كل عام والإمارات نقطة الضوء وباعثة الأمل».

حمد بن محمد الكعبي: «فخر واعتزاز أن تنتمي إلى هذه الدولة العظيمة».

يوسف الشحي: «قيادة مثالية وسياسة مثالية وشعب مثالي، فكان الناتج أن يفتح العالم أبوابه لنا ويرحب بنا، الشعب الإماراتي تجاوز كونه سفيراً للإمارات ليصبح سفيراً للبشرية والمبادئ الإنسانية الصحيحة، فأصبح محل تقدير الجميع، ألف مبروك، وحفظ الله وطن الفخر».

عبدالله الشحي: «دام عزك يا بلادي شكراً شيوخنا، يا من لا يصفهم الكلام، وعجز عنهم اللسان، شكراً عدد ما كان والحمد لله».

وسم #الجواز _الإماراتي يحقق 85 مليون مشاهدة
حقق وسم #الجواز_الإماراتي_الأول_عالمياً، مشاهدات تجاوزت 85 مليوناً، بعد وقت قصير من إطلاقه، ليحتل صدارة قائمة «ترند» الإمارات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً