الضفة الغربية: تنديد بتصريحات الرئيس التشيكي عن “الإرهابيين الفلسطينيين”

الضفة الغربية: تنديد بتصريحات الرئيس التشيكي عن “الإرهابيين الفلسطينيين”

قالت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية، في بيان أصدرته أمس الثلاثاء، إن تصريحات الرئيس التشيكي ميلوش زيمان، على مدار اليومين الماضيين، عند زيارته لإسرائيل، تليق “بعنصرية إسرائيل وانعزاليتها عن القانون والإجماع الدوليين”. وجاء في البيان بحسب وكالة “وفا”، أن “الاستثمار الإسرائيلي المكثف على مدار الشهور الماضية، في زيارة الرئيس ميلوش زيمان، لجهة الدفع والإيحاء، بقرب قرار …




الرئيس التشيكي ميلوش زيمان في الكنيست الإسرائيلي (أرشيف)


قالت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية، في بيان أصدرته أمس الثلاثاء، إن تصريحات الرئيس التشيكي ميلوش زيمان، على مدار اليومين الماضيين، عند زيارته لإسرائيل، تليق “بعنصرية إسرائيل وانعزاليتها عن القانون والإجماع الدوليين”.

وجاء في البيان بحسب وكالة “وفا”، أن “الاستثمار الإسرائيلي المكثف على مدار الشهور الماضية، في زيارة الرئيس ميلوش زيمان، لجهة الدفع والإيحاء، بقرب قرار نقل السفارة التشيكية من تل أبيب إلى القدس المحتلة، وإعلانه خلال وجوده في دولة الاحتلال يومي 26 و27 نوفمبر(تشرين الثاني)، شكلت هزيمة نفسية لمعسكر اليمين الإسرائيلي، الذي ضاعف جهوده طيلة هذا العام، لإقناع بعض الدول، عبثاً، بتقليد الخطوة الأمريكية حول السفارة”.

وأضاف البيان “أُريد من افتتاح البيت التشيكي، في الشطر الغربي من مدينة القدس الغربية، أن يكون عنواناً تضليلياً، للخلط بين افتتاح مكتب ثقافي لا يحمل أي صفة رسمية، ولا يتمتع بأي حصانة دبلوماسية، وبين نقل السفارة التشيكية نفسها، الخطوة التي لاقت رفضاً مسؤولاً من صانعي السياسة التشيكية، تقيداً بالإجماع الأوروبي، والتزاماً بالقانون الدولي”.

وأدانت وزارة الخارجية والمغتربين، تصريحات الرئيس التشيكي ميلوش زيمان، المرفوضة ووسمه مدناً وكيانات فلسطينية بالإرهاب، ومن دعاهم “بالإرهابيين الفلسطينيين” الذين يسمح لهم البرلمان الأوروبي بالحديث على منبره، قائلاً إن “تلك التصريحات تسيء لمقام الرئاسة التشيكية، التي تعد جزءاً من الإجماع الأوروبي المفترض”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً