محمد بن راشد يشهد الملحمة الوطنية «أسطورة الأب»

محمد بن راشد يشهد الملحمة الوطنية «أسطورة الأب»

رعى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، الحفل الذي أقامته وزارة التربية والتعليم في مدينة الحبتور في دبي صباح اليوم، قدم خلاله طلبة المدرسة الإماراتية الملحمة الوطنية الاستعراضية تحت شعار “أسطورة الأب”؛ التي تحاكي انتقال قبس نور العلم عبر الأزمان في ثمان لوحات…

رعى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله”، الحفل الذي أقامته وزارة التربية والتعليم في مدينة الحبتور في دبي صباح اليوم، قدم خلاله طلبة المدرسة الإماراتية الملحمة الوطنية الاستعراضية تحت شعار “أسطورة الأب”؛ التي تحاكي انتقال قبس نور العلم عبر الأزمان في ثمان لوحات فنية استعراضية.

تابع الملحمة الوطنية، صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وإلى جانبه الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح إضافة إلى عدد من أصحاب المعالي الوزراء والقيادات التربوية والتعليمية والثقافية في الدولة وكبار المسؤولين.

واستعرضت الملحمة من خلال الثماني لوحات التي أداها التلامذة أمام صاحب السمو راعي الحفل بحرفية عالية، مراحل قيام دولة الإمارات وتطورها على مختلف الصعد وذلك احتفاء بذكرى الراحل الكبير الشيخ زايد مؤسس دولتنا الحديثة ” طيب الله ثراه”.

كما تضمنت الملحمة – التي أدى لوحاتها نحو 250 تلميذاً وتلميذة – استعراضاً شيقاً لتراثنا الوطني وثقافتنا العربية والإسلامية الغنية بالقيم والمعاني الإنسانية والوطنية والدينية السامية نالت استحسان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وتهنئته لمبدعي هذا العمل المسرحي من طلاب ومشرفين ومنتجين وفنيين ومسؤولين في وزارة التربية والتعليم.

وأعرب سموه عن سعادته برؤية هذه الكوكبة من زهرات وبراعم مدارسنا الوطنية الذين تجسدت فيهم روح الإبداع والموهبة التي تستحق من المسؤولين في وزارة التربية المتابعة الجادة ورعاية وتنمية هذه المواهب لخلق جيل وطني مبدع في الفن والقراءة والمسرح المدرسي والثقافي وغيرها من المجالات والتخصصات التي تبني جيلا متسلحا بالعلم والمعرفة والإبداع في شتى أشكاله وألوانه.

وتتمحور فكرة الملحمة حول أهمية العلم والتعليم الذي توليه قيادتنا الرشيدة أهمية قصوى وتضعه على رأس سلم أولويات التنمية المستدامة وتؤكد في الوقت عينه أهمية الفن الإبداعي والأدب والتمسك بالهوية الوطنية وترسيخ روح المواطنة الأصيلة في قلوب ونفوس أبناء وبنات الوطن.

ويذكر أن إعداد وإنجاز هذا العمل المسرحي الفني الإبداعي جاء ثمرة تعاون بين وزارة التربية والتعليم وشركة “دراجون للإبداع الثقافي” تجسيدا لرؤية القيادة الحكيمة في دولة الإمارات الحبيبة المتمثلة في تعزيز وتنويع وإيجاد آفاق جديدة ومتنوعة من أجل النهوض بمستوى الثقافة والفن الإبداعي كجزء أصيل من العملية التربوية والتعليمية في مدارس الدولة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً