A Cultural Flair .. أول معرض ثقافي في نخلة الجميرا

A Cultural Flair .. أول معرض ثقافي في نخلة الجميرا

تستضيف وجهة “جولدن مايل غاليريا” على جزيرة النخلة جميرا هذا الموسم معرض “A Cultural Flair”، وهو عبارة عن مهرجان يجمع نخبة من الفنانين والموسيقيين والرسامين والنحاتين والراقصين وغيرهم من الموهوبين تحت سقف واحد، احتفالاً بالإبداع وللتفاعل مع المجتمعات من خلال الأعمال الفنية المتنوعة. يقدّم معرض “A Cultural Flair” في حديقة الاتحاد في جولدن مايل غاليريا فعاليتين إبداعيتين…

تستضيف وجهة “جولدن مايل غاليريا” على جزيرة النخلة جميرا هذا الموسم معرض “A Cultural Flair”، وهو عبارة عن مهرجان يجمع نخبة من الفنانين والموسيقيين والرسامين والنحاتين والراقصين وغيرهم من الموهوبين تحت سقف واحد، احتفالاً بالإبداع وللتفاعل مع المجتمعات من خلال الأعمال الفنية المتنوعة.

يقدّم معرض “A Cultural Flair” في حديقة الاتحاد في جولدن مايل غاليريا فعاليتين إبداعيتين هما جناح الثقافة الأفريقية والأمسيات الفنية خلال الفترة الممتدة من 30 نوفمبر حتى 1 ديسمبر وكذلك من 7 حتى 8 ديسمبر.

الجناح الإفريقي

يعرض جناح الثقافة الإفريقية إرثاً ثرياً من غرب إفريقيا إلى شرقها، وفيها سيستمتع الضيوف بالأنغام الإفريقية وإيقاعات الجاز والآر أند بي والهيب هوب، أو حتى المشاركة في جلسات رقص سوكو وكوبي التقليدية وذلم من الساعى العاشرة صباحاً إلى السادسة مساءً بين المبنى السابع والعاشر.

ويتخلل الفعالية إقامة بازار للموضة وسوق للمشغولات الحرفية التي تقدّم أفضل الأقمشة والإكسسوارات وديكورات المنازل الإفريقي، في حين سيتم تنظيم عروض أزياء لأفضل المصممين الأفريقيين في الإمارات. كما سيحظى الضيوف بفرصة تصفيف شعرهم على النمط الإفريقي في ورش تصفيف الشعر أو حضور دورات لصناعة الأساور والنحت بالأسلاك.

ويقدّم المعرض المستوحى من ثقافة القارة الإفريقية الأعمال الفنية والصور والمنحوتات الفنية. في حين خصصت مساحة لتعلّم والتعرّف على الثقافة والإرث الإفريقي عبر مجموعة من الكتب، إلى جانب جلسات حوارية خلال الفعالية لاكتساب المعرفة حول أفريقيا المعاصرة.

ينظّم الجناح الإفريقي بالتعاون مع مشروع أجالا، وهي مؤسسة اجتماعية حائزة على الكثير من الجوائز تتخذ الإمارات مقراً لها وتستخدم الفن للتوعية إلى جانب تمويل خدمات القضايا الإجتماعية. وسيتسنى للضيوف فرصة مشاهدة الأعمال الفنية للتعرّف على القصص الملهمة من أشخاص أحدثوا تغيراً إيجابياً في العالم، وكذلك الإطلاع على مجموعة حصرية من السترات للبيع والتي يعود ريعها لدار تستقبل الفتيات في كينيا.

أمسيات فنية

تقدّم الأمسيات الفنية نجوم مشاهير يافعين من الإمارات، حيث سيحظى الزوار فرصة لقائهم والتواصل معهم. ونذكر من بينهم الفنانة الحائزة على الكثير من الجوائز؛ كريستيل بشارة المعروفة بأسلوبها الفريد في رسم أنماط ديناميكية بألوان معبرة؛ نوري الهامي فنان خط درس فن الشرق الأوسط التقليدي وفن الهندسة الإسلامية والاستشراق؛ تشارلي فيلاجراسيا، فنان معاصر من الفيليبين حائز على الكثير من الجوائز؛ سيلفيا سيدروف فنانة رومانية متخصصة في رسم الحيوانات؛ بوني ماتيوس، رسام عصامي حائز على الكثير من الجوائز، عرضت أعماله في الفيتنام وإيطاليا.

يُعرض أيضاً أعمال فنانين مشهورين منهم ربى بدوان وسوينا هارنيجا وروبين شيسليت وليندا ليباس وسومدا رانديف وشارميلا تولبول وأحمد الفلاسي وشاهول كولينجود وبوساردو آرت. إضافة إلى الفنانين الذين يعملون على قطعهم الفنية مباشرةً أمام الجمهور في أعمال جدارية أو مخربشات أو رسم بالرش ليبتهج الزوار على وقع ألوانهم وذلك من الساعة 12 ظهراً إلى إلى 6 مساءً بين المبنى السابع والعاشر.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً