الحوثي يقصف تهدئة الحديدة باستهداف المدنيين

الحوثي يقصف تهدئة الحديدة باستهداف المدنيين

استمرت ميليشيا الحوثي الإيرانية بخرق التهدئة وأطلقت أمس عشرات القذائف المدفعية والصاروخية باتجاه الأحياء السكنية جنوب وشرق مدينة الحديدة، وشنت عدة هجمات وتسللات إلى مناطق تمركز قوات الجيش اليمني في محاولة لاستعادة بعض المواقع التي خسرتها خلال الأيام الأخيرة، في حين أكدت ألوية العمالقة قدرتها على استكمال تحرير مدينة الحديدة وأن العملية تسير وفق خطة…

استمرت ميليشيا الحوثي الإيرانية بخرق التهدئة وأطلقت أمس عشرات القذائف المدفعية والصاروخية باتجاه الأحياء السكنية جنوب وشرق مدينة الحديدة، وشنت عدة هجمات وتسللات إلى مناطق تمركز قوات الجيش اليمني في محاولة لاستعادة بعض المواقع التي خسرتها خلال الأيام الأخيرة، في حين أكدت ألوية العمالقة قدرتها على استكمال تحرير مدينة الحديدة وأن العملية تسير وفق خطة مدروسة، فيما حررت قوات الجيش اليمني المسنودة بالمقاومة الشعبية مواقع جديدة في غرب محافظة تعز، كما سجل الجيش اليمني تقدما جديدا في محافظة صعدة واستعدادا لدخول مديرية حيدان.

وأفادت مصادر أن ميليشيا الحوثي دفعت بتعزيزات جديدة إلى الحديدة مستغلة التهدئة الهشة بسبب خروقاتها المتواصلة.

وقالت المصادر إن الميليشيا أطلقت عشرات القذائف المدفعية والصاروخية باتجاه الأحياء السك نية جنوب وشرق المدينة وتحديداً مديرية التحيتا، وشنت عدة هجمات وتسللات إلى مناطق تمركز قوات الجيش في محاولة لاستعادة بعض المواقع التي خسرتها خلال الأيام الماضية.

وقال سكان إن القصف أدى إلى تدمير بعض المنازل والحق أضراراً بالغة بالمنازل الأخرى وأن القصف العشوائي تسبب بتشريد عدد من سكان المديرية والذي استهدف المنازل والمساجد والمتاجر والأسواق العامة.

وشنت طائرات تحالف دعم الشرعية عشرات الغارات مستهدفة تعزيزات للميليشيا على الخطوط الشمالية لمدينة الحديدة والرابطة بين الحديدة ومحافظات حجة والمحويت وصنعاء عبر مديرية الضحي والقناوص.

كما استهدفت تعزيزات على الخطوط الرابطة بين مناطق الجراحي وزبيد وبيت الفقيه جنوب محافظة الحديدة دفعت بها الميليشيا من محافظتي ذمار وإب.
وقامت مروحيات الأباتشي بعملية تمشيط واسعة في المناطق ذاتها وعلى امتداد الجهة الشرقية للخط الساحلي مستهدفة مجاميع للميليشيا كانت شنت هجمات متقطعة مستهدفة قرى المواطنين شرقي مديريتي الدريهمي والتحيتا وكذا مواقع قوات الجيش والمكلفة بحماية خط الإمداد الساحلي للجيش الرابط بين مدينتي المخا والحديدة.

جبهة تعز
في الأثناء، قال الناطق الرسمي باسم ألوية العمالقة مأمون حسن المهجمي إن «العمالقة» قادرة وبكل ثقة على تطهير الحديدة وما تبقى من الساحل الغربي بالكامل، حيث تتحرك الألوية وفق خطط مدروسة مؤكداً أن الألوية ستنطلق إلى صنعاء وشعارها مستحيل ألا نصنع المستحيل. وأوضح، ألوية العمالقة هي قوة عسكرية تحمل ثمار مخرجات الحوار الوطني الناتج عن رأي كل أبناء الشعب اليمني وهي من أفشلت المخطط الإيراني.

على صعيد آخر، ذكر مصدر عسكري للمركز الإعلامي للقوات المسلحة، أن قوات الجيش، هاجمت مواقع تتمركز فيها ميليشيا الحوثي في جبهة مقبنة غربي تعز، وتمكنت من تحرير جبل العودين بعزلة اليمن، المحاذي لجبهة الكدحة، وكذا تبة الزوم والشاهد، وجبل رحمي والردمة. وأضاف إن وحدات من الجيش تواصل تقدمها في محيط جبل القحاف الاستراتيجي بعزلة القحيفة، فيما تتواصل المعارك باتجاه الراهدة.

تقدم في صعدة
وفي صعدة، أكدت مصادر بالجيش اليمني أمس أن قوات الجيش مدعومة بقوات من التحالف، شنت هجوماً واسعاً على مواقع الحوثيين شرق وادي آل جبارة، وتمكنت من السيطرة بشكل كامل على مناطق جديدة أبرزها شِعب الرقبة وعلى وادي آل عبل ووادي دبيان، وذراع الشارعة، بالإضافة إلى جبل بني الشفشف.

ونقل عن مصدر عسكري قوله إنه «بعد مواصلة التقدمات في الجهة الشرقية لمديرية الملاحيط تمكنت قواتنا المسلحة من تحرير عقبة تراني وخلفها مصنع الكسارة.

أما في الجهة الشمالية للجبهة، فقد تم السيطرة على عدد من المواقع الاستراتيجية، ومنها تبة القيادة وتبة الوصاغي وغيرها من المواقع التي كانت تمثل أهم تحصينات ميليشيات الحوثي». ولفت المصدر إلى أن المعارك مستمرة حتى عقبة مران، حيث يستعد الجيش لدخول مديرية حيدان لتطهيرها من الحوثيين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً