4 أيام تفصل مخالفي الإقامة عن نهاية مهلة «احمِ نفسك»

4 أيام تفصل مخالفي الإقامة عن نهاية مهلة «احمِ نفسك»

تنتهي المهلة التي منحتها الدولة للمخالفين لقانون دخول وإقامة الأجانب لتعديل أوضاعهم أو مغادرة الدولة طواعية والتي حملت عنوان «احمِ نفسك بتعديل وضعك» بعد أربعة أيام (الأول من ديسمبر) والتي بدأت في الأول أغسطس الماضي واستمرت أربعة أشهر واستفاد منها آلاف المخالفين بالدولة؛ إما بتعديل أوضاعهم أو بمغادرتهم الدولة دون أن يترتب عليهم أي غرامات.

تنتهي المهلة التي منحتها الدولة للمخالفين لقانون دخول وإقامة الأجانب لتعديل أوضاعهم أو مغادرة الدولة طواعية والتي حملت عنوان «احمِ نفسك بتعديل وضعك» بعد أربعة أيام (الأول من ديسمبر) والتي بدأت في الأول أغسطس الماضي واستمرت أربعة أشهر واستفاد منها آلاف المخالفين بالدولة؛ إما بتعديل أوضاعهم أو بمغادرتهم الدولة دون أن يترتب عليهم أي غرامات.

ودعت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية المخالفين إلى الإسراع بالتقدم للاستفادة من الميزات التي منحتها المهلة لهم قبل انتهائها في الأول من ديسمبر المقبل.

تفتيش

وأكدت الهيئة أنها ستبادر فور انقضاء المهلة بعمل حملات تفتيش مكثفة لضبط المخالفين لقانون دخول وإقامة الأجانب واتخاذ إجراءات حازمة بحق كل من تسول له نفسه الاستمرار في خرق القانون وتطبيق العقوبات التي نصّ عليها بحقّهم بما في ذلك الغرامات المقررة عن كامل مدة المخالفة فضلاً عن السجن والإبعاد عن أرض الدولة.

وكان العميد سعيد راكان الراشدي المدير العام لشؤون الأجانب والمنافذ بالإنابة في الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، قد أكد أن مبادرة «احم نفسك بتعديل وضعك» تميزت عن سابقتها من المبادرات التي نظمت في السنوات الماضية من عدة نواحٍ، حيث منحت المخالف الذي يتقدم طوعاً لتعديل وضعه إعفاءً كاملاً من الغرامات كافة التي ترتبت عليه بما في ذلك غرامات التأخير في إصدار أو تجديد بطاقات الهوية ومغادرة الدولة بشكل طبيعي ودون إدراج اسمه على لائحة الحرمان الأمر الذي يتيح له العودة إلى الدولة بتأشيرة جديدة وفقاً للإجراءات المتبعة.

كما تميزت المهلة بأنها منحت المؤسسات والشركات الفرصة لاستقطاب العمالة المتوافرة في السوق الداخلية بعد تعديل وضعها.

فرصة

وأوضح الراشدي أن المهلة جاءت حرصاً من الحكومة على تسوية أوضاع المخالفين عبر تمكينهم من تلافي التبعات القانونية التي ترتبت على مخالفاتهم، حيث أعطت الفرصة لكل مخالف يرغب بالاستفادة من المهلة مغادرة الدولة طوعاً دون تحمل أية تبعات قانونية أو رسوم أو غرامات أو تعديل وضعه لينعم بالعيش بشكل قانوني على أرض الإمارات ويستفيد من الخدمات التي توفرها الدولة.

وأتاحت المبادرة التي أطلقتها الهيئة للمخالفين مغادرة الدولة دون تحمل أية رسوم والإعفاء من الغرامات التي ترتبت عليهم بصرف النظر عن قيمتها، وتمكينهم من تعديل أوضاعهم برسوم رمزية، وإغلاق قيود الهروب من الكفيل والسماح بالمغادرة دون ختم الحرمان، والسماح للأشخاص الذين تمكنوا من الدخول إلى البلاد من غير المنافذ الرسمية بمغادرة الدولة مع حرمانهم من دخولها لمدة عامين، إلى جانب السماح بنقل الإقامة للراغبين بتعديل أوضاعهم دون غرامات وبرسوم رمزية.

سوق العمل

كما تضمنت المبادرة ميزة غير مسبوقة وهي إتاحة الفرصة لمن يرغب من المخالفين بالبقاء في الدولة بعد تسوية وضعه للتسجيل خلال نظام سوق العمل الافتراضي، الذي يساعده في البحث عن عمل جديد من خلال عرض خبراته ومهنته ومؤهلاته على الشركات وأصحاب العمل من خلال منصّة إلكترونية تشرف عليها وزارة الموارد البشرية والتوطين، ومنحه تأشيرة إقامة مؤقتة مدّتها 6 أشهر غير مشروطة بوجود الكفيل حتى يتمكن من إيجاد كفيل جديد وتعديل وضعه أو ترتيب أوضاعه لمغادرة الدولة عقب انتهاء هذه المدّة.

وكانت قد أنشأت الهيئة تسعة مراكز على مستوى الدولة لاستقبال المخالفين وإنجاز معاملاتهم، وهي مركز الشهامة في أبوظبي ومركز العوير في دبي، ومراكز الاستقبال بجوار مباني إدارات الإقامة وشؤون الأجانب في كل من الشارقة وعجمان والفجيرة ورأس الخيمة وأم القيوين ومدينة العين ومنطقة الظفرة في إمارة أبوظبي، والتي تعمل من الساعة الثامنة صباحاً وحتى الثامنة مساء على مدار أيام العمل الأسبوعي من الأحد إلى الخميس، ودعت أفراد الجمهور في حال وجود أية أسئلة أو استفسارات إلى التواصل مع مركز الاتصال الذي يقدّم خدماته على مدار 24 ساعة على الرقم (80080).

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً