القنصل الروسي: ممتنون جداً لصاحب القلب الكبير

القنصل الروسي: ممتنون جداً لصاحب القلب الكبير

تقدّم أوليغ فومين، القنصل العام لجمهورية روسيا الاتحادية في دبي والمناطق الشمالية، بخالص الشكر والتقدير لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على مبادرته الإنسانية وتكفّله بتكاليف نقل جثمان السيدة الروسية نتاليا بوبوفا التي توفيت أثناء رحلة سياحية بصحبة ابنتيها إلى دبي، وتسديد جميع…

تقدّم أوليغ فومين، القنصل العام لجمهورية روسيا الاتحادية في دبي والمناطق الشمالية، بخالص الشكر والتقدير لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على مبادرته الإنسانية وتكفّله بتكاليف نقل جثمان السيدة الروسية نتاليا بوبوفا التي توفيت أثناء رحلة سياحية بصحبة ابنتيها إلى دبي، وتسديد جميع التكاليف المستحقة للمستشفى الخاص الذي كانت تُعالج فيه منذ مرضها المفاجئ، وكذلك التكفّل بتوفير تذاكر السفر الخاصة بالأسرة لمصاحبة الجثمان.

وأضاف: «كانت التكاليف التي طلبها المستشفى الخاص عالية جداً، فقررنا أنا وفريق عملي مراجعة إدارة المستشفى للتفاوض على تقليل المبلغ، خصوصاً أن السيدة قد توفيت، وفجأةً وصلنا خبر تكفّل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، بجميع التكاليف، فغمرتنا سعادة بالغة لهذا الخبر».

وتابع: «نحن ممتنون جداً لهذا العمل الإنساني من صاحب القلب الكبير، صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، ونثمّن عالياً هذه المبادرة الإنسانية، وهي ليست غريبة على سموه».

وأضاف: «نحن نعيش هنا بينكم في الإمارات في بلد واحد وعلاقتنا تاريخية ومتينة، ومثل هذه الأعمال الإنسانية تعزز العلاقات، ونحن ماضون ومستعدون لتعزيز علاقات التعاون فيما بيننا إلى أبعد الحدود». وكشف أوليغ فومين عن رسالة شكر من رئيس إدارة منطقة تامبوف التي تنتمي إليها الفقيدة إلى سموه، هذا نصها:

«صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.

بالأصالة عن نفسي ونيابة عن أسرة الفقيدة نتاليا بوبوفا، ونيابة عن جميع أهالي منطقة تومبوف، أعبّر لكم عن جزيل الشكر والامتنان العميق لتصرفكم النبيل الذي لا يُقدّر بثمن، والذي لا يأتي إلا من شخص ذي قلب كبير مثل سموكم، على ما قمتم به من مساعدة لا تُقدّر بثمن لعائلة الفقيدة ناتاليا التي قضت بظروف مأساوية في دبي، ليكن جزاء لطفكم وكرمكم مضاعفاً، نحن نؤمن بأن من يقوم بالأعمال الرحيمة بالتأكيد سوف يلقى جزاء ذلك في حياته، وتنتهز منطقة تومبوف هذه الفرصة لتجدد لسموكم عميق احترامها.

مع جزيل التقدير والاحترام لسموكم».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً