عشرات القتلى بهجومين إرهابيين في باكستان

عشرات القتلى بهجومين إرهابيين في باكستان

أسفر هجوم انتحاري استهدف مهرجاناً وسوقاً مزدحماً في باكستان عن مقتل 35 شخصاً على الأقل، بعد دقائق من هجوم استهدف القنصلية الصينية في كراتشي، قتل فيه 5 أشخاص.

أسفر هجوم انتحاري استهدف مهرجاناً وسوقاً مزدحماً في باكستان عن مقتل 35 شخصاً على الأقل، بعد دقائق من هجوم استهدف القنصلية الصينية في كراتشي، قتل فيه 5 أشخاص.

وقتل 35 شخصاً وأصيب أكثر من 50 آخرين بتفجير انتحاري هزّ سوقاً مكتظاً في بلدة كالايا بالمنطقة القبلية في شمال غرب باكستان، فيما أحبطت الشرطة محاولة تفجير مبنى القنصلية الصينية في كراتشي، بعد أن اقتحمها ثلاثة انتحاريين، غير أنهم قتلوا قبل أن يتمكنوا من دخول المبنى في سيارة ملغومة.

alt

وفي التفاصيل، قال مسؤول رفيع في إدارة إقليم أوراكزاي حيث وقع الانفجار، خليل إقبال، إن النتائج الأولية للتحقيق تشير إلى أن الانفجار نجم عن عبوة يدوية الصنع وضعت في صندوق للخضار، لكن مسؤولين ذكروا لاحقاً أنه ناجم عن هجوم انتحاري.

وأضاف مسؤول آخر يدعى أمين الله: «لم يتضح إن كان الانتحاري راجلاً أم على متن دراجة نارية».

وقال المسؤول المحلي، هاشم خان، إن الهجوم وقع في المنطقة التي تم تحريرها أخيراً من سيطرة «طالبان»، مضيفاً أن المهاجم سار إلى مدخل معهد للدراسات الإسلامية في السوق وفجر سترته الناسفة.

اقتحام قنصلية

ووقع الهجوم بعد دقائق فقط من مهاجمة متشددين مبنى القنصلية الصينية في كراتشي جنوب البلاد، ما أسفر عن مقتل 4 أشخاص، بينهم اثنان من عناصر الشرطة. وسمع إطلاق النار خارج مبنى القنصلية، وردت الشرطة بإطلاق النار على المسلحين الثلاثة وقتلتهم.

وأعلنت جماعة جيش تحرير بلوشستان الانفصالية مسؤوليتها عن الهجوم، حيث تعارض مشروعات البنية التحتية التي تنفذها الصين في غربي باكستان.

وقال وزير خارجية باكستان شاه محمود قرشي ووزارة الخارجية الصينية إن موظفي القنصلية بخير، بينما أكد وزير الخارجية الصيني وانغ يي، أنه صدم لوقوع الهجوم، وحضّ باكستان على منع أي هجمات مماثلة. وقال الناطق باسم الوزارة إن بكين ستواصل العمل مع باكستان في مشروعات التنمية.

بدوره، أمر رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان بالتحقيق في الهجوم. ووصف مكتبه الهجوم بأنه «جزء من مؤامرة ضد التعاون الاقتصادي والاستراتيجي بين باكستان والصين».

وقال أمير شيخ قائد شرطة كراتشي إن المهاجمين الثلاثة جاءوا في سيارة ملغومة، لكنهم فشلوا في دخول المجمع شديد التحصين. ولم يتضح إن كانت السيارة انفجرت.

وأدانت البحرين بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف مبنى القنصلية الصينية، مؤكدة تضامنها مع باكستان والصين ضد العنف والتطرف والإرهاب بكل صوره وأشكاله. وفي السياق ذاته، أدانت الهند الهجوم الذي وقع خارج القنصلية الصينية في كراتشي، مؤكدة أنه لم يكن هناك أي مبرر على الإطلاق لشن عمل إرهابي.

إدانة سعودية

أعرب مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية عن إدانة المملكة للهجوم الانتحاري على قنصلية الصين، مؤكداً رفض السعودية هذه الأعمال الآثمة، التي تهدف إلى زعزعة أمن واستقرار العالم أجمع.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً