بوكوحرام يعلن مسؤوليته عن مقتل 118 جندياً في منطقة بحيرة تشاد

بوكوحرام يعلن مسؤوليته عن مقتل 118 جندياً في منطقة بحيرة تشاد

أعلن جناح بوكوحرام الذي بايع تنظيم داعش مسؤوليته عن قتل 118 جندياً خلال سلسلة هجمات شنها الاسبوع الماضي في منطقة بحيرة تشاد خصوصاً في نيجيريا. ونقل موقع سايت الأمريكي الذي يرصد بيانات الإرهابيين اليوم الجمعة، أن تنظيم داعش في أفريقيا الغربية أعلن في شريط فيديو مسؤوليته عن شن 5 هجمات في تشاد ونيجيريا بين الخامس عشر والحادي والعشرين من…




عناصر من بتنظيم بوكو حرام الإرهابي (أرشيف)


أعلن جناح بوكوحرام الذي بايع تنظيم داعش مسؤوليته عن قتل 118 جندياً خلال سلسلة هجمات شنها الاسبوع الماضي في منطقة بحيرة تشاد خصوصاً في نيجيريا.

ونقل موقع سايت الأمريكي الذي يرصد بيانات الإرهابيين اليوم الجمعة، أن تنظيم داعش في أفريقيا الغربية أعلن في شريط فيديو مسؤوليته عن شن 5 هجمات في تشاد ونيجيريا بين الخامس عشر والحادي والعشرين من نوفمبر (تشرين الثاني).

ولم تكن واضحة في شريط الفيديو المواقع التي أعلن التنظيم الإرهابي استهدافها، إلا أنه سبق أن شن العديد من الهجمات منذ يوليو (تموز) الماضي استهدفت عسكريين في تشاد ونيجيريا ما أدى الى مقتل عشرات الأشخاص.

وكانت مصادر أمنية متطابقة أفادت أن 44 جندياً على الاقل قتلوا في هجوم شنته هذه المجموعة الإرهابية الأحد الماضي على قاعدة للجيش النيجيري في قاعدة ميتيلي على مقربة من الحدود مع النيجر.

إلا أن جندياً فر من المعارك وقال للوكالة الفرنسية “إن عدد القتلى الفعلي يصل إلى نحو 100 بعد أن هزمنا سريعاً”.

وأضاف “حاولنا صد الهجوم لكننا سرعان ما اكتشفنا أن الأمر مستحيل فانسحبنا من مواقعنا”.

وأحصت الوكالة الفرنسية منذ يوليو (تموز) الماضي حصول 17 هجوماً على الأقل استهدفت قواعد عسكرية تقع في المنطقة المحيطة ببحيرة تشاد.

وكان الرئيس النيجيري محمد بخاري وعد خلال حملته الانتخابية عام 2015 باستئصال التنظيم الإرهابي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً