حاكم عجمان يوجه بمنح جامعية في الإمارة لطلبة كينيا المسلمين

حاكم عجمان يوجه بمنح جامعية في الإمارة لطلبة كينيا المسلمين

وجّه صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، بتقديم منح دراسية جامعية بشكل سنوي، لعدد من الطلبة المسلمين في كينيا بجامعات الإمارة.

وجّه صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، بتقديم منح دراسية جامعية بشكل سنوي، لعدد من الطلبة المسلمين في كينيا بجامعات الإمارة.

جاء ذلك خلال استقبال سموه في مكتبه بالديوان صباح أمس، الدكتور يوسف عبد الرحمن نزيبو رئيس المجلس الأعلى الإسلامي في كينيا، والوفد المرافق له، وضم عبد اللطيف شعبان مدير عام المجلس الأعلى الإسلامي الكيني، ومحمد عبد المطلب هاشم الزنجباري، الرئيس السابق للجمعية الزنجبارية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وحسن عبد الله حسن، وعدداً من المسؤولين.

واطلع صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، بحضور الشيخ أحمد بن حميد النعيمي ممثل صاحب السمو الحاكم للشؤون الإدارية والمالية، على برامج وعمل ومشاريع المجلس الأعلى الإسلامي الكيني، ودوره في نشر تعاليم الدين الإسلامي في مختلف المدن والقرى والأحياء في جمهورية كينيا.

دور

واستمع سموه خلال اللقاء، من الدكتور نزيبو، على سير أعمال المجلس الأعلى الإسلامي، ودوره في نشر الدين الإسلامي، وتعليم القرآن الكريم في مختلف مدن وقرى ومدارس ومساجد كينيا، من خلال توزيع نسخ من القرآن باللغة السواحلية.

والتي قام سموه بإهدائها للمجلس، حيث تعتبر كذلك فرصة طيبة لغير المسلمين للاطلاع عليها وقراءتها والدخول في الإسلام. كما اطلع سموه على أهم المشاريع الإماراتية في كينيا، وخاصة بناء المدارس الإسلامية والمساجد وتوسعتها.

ودعا رئيس الوفد، صاحب السمو حاكم عجمان، لتزويد المجلس الأعلى بمزيد من نسخ القرآن الكريم باللغة السواحلية، ليتم توزيعها في باقي القرى والأحياء في كينيا، لما لها من دور إيجابي في تعلم المسلمين وغيرهم، تعاليم ديننا الحنيف، وسنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم.

وأكد صاحب السمو حاكم عجمان، استعداده لدعم برامج ومشاريع المجلس الأعلى الإسلامي في كينيا، وتزويده بمزيد من نسخ القرآن الكريم باللغة السواحلية، داعياً سموه للمجلس الأعلى الإسلامي، التوفيق والسداد في عمله، وبرامجه لخدمة المجتمع.

حضر اللقاء حمد راشد النعيمي مدير ديوان الحاكم، وسالم سيف المطروشي نائب مدير الديوان، وطارق بن غليطة مدير مكتب صاحب السمو الحاكم، ويوسف محمد النعيمي مدير عام التشريفات والضيافة، وعدد من كبار المسؤولين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً