ولي العهد ورئيس وزراء البحرين يؤكدان أهمية الانتخابات المقبلة

ولي العهد ورئيس وزراء البحرين يؤكدان أهمية الانتخابات المقبلة

يبدأ اليوم الصمت الانتخابي في مملكة البحرين، حيث تتوقف جميع أعمال الدعاية الانتخابية في جميع أنحاء المملكة، وذلك قبل 24 ساعة من الموعد المحدد للاقتراع في ضوء قانون مباشرة الحقوق السياسية.

يبدأ اليوم الصمت الانتخابي في مملكة البحرين، حيث تتوقف جميع أعمال الدعاية الانتخابية في جميع أنحاء المملكة، وذلك قبل 24 ساعة من الموعد المحدد للاقتراع في ضوء قانون مباشرة الحقوق السياسية.

وقالت اللجنة التنفيذية للانتخابات 2018 إن وقف الدعاية الانتخابية يشمل جميع أشكال الدعاية الانتخابية ومنها وسائل التواصل الاجتماعي، والرسائل الهاتفية، وفتح المقار الانتخابية، وكذلك تجنب الوقوف في أي منطقة للقيام بالدعاية الانتخابية أو مخاطبة الناخبين سواء بالقرب من لجان الاقتراع والفرز أو بأي مكان آخر حيث يعد ذلك مخالفا للقانون، كما لا يجوز للمرشح التواجد بالمقر الانتخابي لأنه يعتبر دعاية انتخابية. ودعت اللجنة، الجميع إلى التزام القوانين المنظمة للعملية الانتخابية وعدم خرق فترة الصمت الانتخابي.

وأكد الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، نائب ملك البحرين ولي العهد، والأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، رئيس الوزراء، أهمية الانتخابات البرلمانية والبلدية المقبلة في مملكة البحرين. وأكد سلمان بن حمد وخليفة بن سلمان، خلال لقائهما بقصر رئيس الوزراء بالرفاع أمس، أن البحرين مقبلة على أعتاب محطة مضيئة أخرى في مسيرتها الوطنية، ووجّها الجهات الحكومية والمسؤولين بها إلى تقديم التسهيلات واتخاذ كل ما من شأنه التيسير على الناخبين.

وسيفتتح وزير شؤون الإعلام علي بن محمد الرميحي المركز الإعلامي للانتخابات، اليوم. وقال القائم بأعمال الرئيس التنفيذي لمركز الاتصال الوطني المدير العام لوكالة أنباء البحرين، أحمد محمد المناعي، إن المركز سيوفر جميع الخدمات الإعلامية الخاصة بتغطية الحدث الديمقراطي في المملكة، إضافة إلى توفير خدمات البث الفضائي وتجهيز استوديوهين للبث من المركز لخدمة المراسلين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً