تقرير إسرائيلي: تنامي الخلافات العميقة بين قادة حماس السنوار وهنية

تقرير إسرائيلي: تنامي الخلافات العميقة بين قادة حماس السنوار وهنية

نقل محلل الشؤون العربية في صحيفة “إسرائيل اليوم”، يوم الخميس دانييل سيريوتي، عن مسؤولين فلسطينيين، أن حركة حماس في قطاع غزة تشهد تصدعاً غير مسبوق في القيادة، واصفاً الصدع بين رئيس الحركة في غزة يحيى السنوار، ورئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هينة، بالأخطر منذ سنوات، ويهدد بانقسام الحركة نفسها. ونقل موقع المصدر الإسرائيلي عن الصحيفة، …




رئيس حماس في غزة يحيى السنوار ورئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هينة (أرشيف)


نقل محلل الشؤون العربية في صحيفة “إسرائيل اليوم”، يوم الخميس دانييل سيريوتي، عن مسؤولين فلسطينيين، أن حركة حماس في قطاع غزة تشهد تصدعاً غير مسبوق في القيادة، واصفاً الصدع بين رئيس الحركة في غزة يحيى السنوار، ورئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هينة، بالأخطر منذ سنوات، ويهدد بانقسام الحركة نفسها.

ونقل موقع المصدر الإسرائيلي عن الصحيفة، أن هذا التصدع يؤثر في قرارات الحركة السياسية، وأن الاتصالات مع المفاوضات الأخيرة مع إسرائيل حول التهدئة في القطاع، تعثرت بسبب الخلافات بين قادة وانقطاع التواصل بين هنية والسنوار.

وقال مسؤول في المكتب السياسي للحركة، لم يذكر اسمه، تحدث للصحيفة الإسرائيلية، إن السنوار يولي اهتماماً كبيراً بقضية الأسرى الفلسطينيين ويدفع في اتجاه صفقة “تبادل أسرى” مع إسرائيل، في حين ينظر هنية إلى الأمور من منظار آخر، ولا يعير وزناً كبيراً للأسرى في الراهن.

وأضاف مسؤول فلسطيني آخر، استقال من قيادة حماس أخيراً، أن الانقسام دفع مسؤولين آخرين إلى الاستقالة، وأن الأزمة في قيادة حماس بلغت حداً، أجبر مسؤولين على التوجه للقيادي السابق في الحركة خالد مشعل، للتوسط ورأب الصدع بين هنية والسنوار، لكن محاولاته باءت بالفشل.

وأشار المحلل الإسرائيلي إلى أن التوتر بين هنية والسنوار مرده وجود هنية، رئيس المكتب السياسي للحركة في القطاع، خلافاً لسابقه خالد مشعل، الذي استقر خارجه، وبنى مكانته بالتنقل بين العواصم العربية، على عكس هنية المقيم في القطاع ما تسبب في الصراع مع السنوار.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً