فتح: نرفض وسم أي فلسطيني بالإرهاب في الأمم المتحدة

فتح: نرفض وسم أي فلسطيني بالإرهاب في الأمم المتحدة

أكدت حركة فتح، اليوم الخميس، رفضها وسم حماس أو أي تنظيم فلسطيني بالإرهاب، رداً على القرار الذي تعتزم مندوبة الولايات المتحدة الأمريكية في الأمم المتحدة نيكي هيلي تقديمه، والذي يدين حركة حماس ويصفها بالإرهاب، ويدين إطلاق الصواريخ الفلسطينية على المدن والبلدات المحتلة المحاذية لقطاع غزة. وقال المتحدث باسم حركة فتح، أسامة القواسمي، إن “النضال الفلسطيني ضد الاحتلال …




المتحدث باسم حركة فتح أسامة القواسمي (أرشيف)


أكدت حركة فتح، اليوم الخميس، رفضها وسم حماس أو أي تنظيم فلسطيني بالإرهاب، رداً على القرار الذي تعتزم مندوبة الولايات المتحدة الأمريكية في الأمم المتحدة نيكي هيلي تقديمه، والذي يدين حركة حماس ويصفها بالإرهاب، ويدين إطلاق الصواريخ الفلسطينية على المدن والبلدات المحتلة المحاذية لقطاع غزة.

وقال المتحدث باسم حركة فتح، أسامة القواسمي، إن “النضال الفلسطيني ضد الاحتلال الإسرائيلي سيستمر، وأن الإرهاب الحقيقي هو الاحتلال الإسرائيلي الكولونيالي الاستعماري العنصري، لشعبنا ولدولته التي اعترف بها العالم”.

وأضاف “نرفض رفضاً قطعياً أن يوسم أي فلسطيني بالإرهاب، بينما الإرهاب الحقيقي واضح وجلي أمام العالم من خلال ممارساته القمعية الاحتلالية ضد الشعب الفلسطيني، وأن ما تقوم به دولة الاحتلال الإسرائيلية من تطبيق نظام الفصل العنصري والأبارتهايد، وتحويل القدس إلى ثكنة عسكرية بآلاف الجنود المدججين بالسلاح، وهدم البيوت والمحال التجارية، وإقامة الحواجز العسكرية، والاعتقالات اليومية، هو أعلى درجات الإرهاب في العالم”.

وبسب ما نشرت وسائل إعلام إسرائيلية، يُدين مشروع القرار الذي تعتزم هيلي تقديمه في الأمم المتحدة، إطلاق حماس الصواريخ على إسرائيل والتحريض ضدها، إضافةً إلى مطالبتها بوقف أي نشاط عنيف، ووقف إطلاق البالونات الحارقة من غزة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً