ترامب يسمح للجيش باستخدام القوة لحماية الحدود من المهاجرين

ترامب يسمح للجيش باستخدام القوة لحماية الحدود من المهاجرين

سمح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، للعسكريين المنتشرين على الحدود مع المكسيك، باستخدام القوة “إذا لزم الأمر” لحماية دورية حدودية، حسبما أعلن البيت الأبيض، ولكن البنتاغون شدد على أن “الجنود لن يحملوا أسلحة نارية”. وقال المتحدث باسم البيت الأبيض، هوجان جيدلي، إن “تصريح الرئيس يؤكد أن وزارة الدفاع يمكنها العمل لحماية أولئك الذين يحموننا”.وكان بوسع العسكريين المنتشرين على الحدود مع…




الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب (أرشيف)


سمح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، للعسكريين المنتشرين على الحدود مع المكسيك، باستخدام القوة “إذا لزم الأمر” لحماية دورية حدودية، حسبما أعلن البيت الأبيض، ولكن البنتاغون شدد على أن “الجنود لن يحملوا أسلحة نارية”.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض، هوجان جيدلي، إن “تصريح الرئيس يؤكد أن وزارة الدفاع يمكنها العمل لحماية أولئك الذين يحموننا”.

وكان بوسع العسكريين المنتشرين على الحدود مع المكسيك، حتى الآن استخدام القوة ضد المهاجرين غير الشرعيين للدفاع عن أنفسهم، ولكن تصريح ترامب يفتح الباب لإمكانية استخدامها “إذا لزم الأمر” لحماية “عناصر مكتب الجمارك وحماية الحدود”.

ولكن وزير الدفاع، جيمس ماتيس، شدد على أن مكتب الجمارك وحماية الحدود لم يقدم أي طلب لاستخدام “القوة المميتة” لحماية عناصره، موضحا أن العسكريين لن يحملوا “أسلحة نارية”.

وأكد ترامب اليوم على أنه يوجد “مجرمين” بين قافلة المهاجرين غير الشرعيين التي توجهت في الأسابيع الأخيرة إلى الولايات المتحدة.

وألمح ماتيس إلى أن الشيء الوحيد الذي يمكن أن يفعله العسكريون هو حماية عناصر مكتب الجمارك وحماية الحدود إذا تعرضوا للضرب من أحد ما وتسليمه بعد اعتقاله لأخرين دون استخدام أسلحة نارية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً