رفض الواجبات المدرسية يودي بحياة طفل في فرنسا

رفض الواجبات المدرسية يودي بحياة طفل في فرنسا

ألقت قوات الشرطة الفرنسية القبض على أربعة أشخاص من أسرة واحدة على صلة بمقتل طفل قريب لهم في التاسعة من عمره بعد ضربه بعنف على الأرجح لرفضه القيام بالواجبات المدرسية. ولقي الطفل مصرعه يوم 17 شتنبر الماضي في مدينة ميلوز الواقعة شمال شرقي فرنسا. ووفقا لما ذكرته محطة “فرانس بلو ألساس” الإذاعية، فإن السلطات تحفظت أمنيا …

رفض الواجبات المدرسية يودي بحياة طفل في فرنسا

ألقت قوات الشرطة الفرنسية القبض على أربعة أشخاص من أسرة واحدة على صلة بمقتل طفل قريب لهم في التاسعة من عمره بعد ضربه بعنف على الأرجح لرفضه القيام بالواجبات المدرسية.

ولقي الطفل مصرعه يوم 17 شتنبر الماضي في مدينة ميلوز الواقعة شمال شرقي فرنسا.

ووفقا لما ذكرته محطة “فرانس بلو ألساس” الإذاعية، فإن السلطات تحفظت أمنيا على الشقيقة الكبرى للصغير والبالغة من العمر 20 عاما وشقيقه الأكبر (19 عاما) ورفيقته الحبلى وكذلك والدة الطفل.

وأشارت العناصر الأولية للتحقيق إلى أن الطفل تعرض للضرب بعنف بأدوات حادة لرفضه على الأرجح القيام بالواجبات المدرسية.

وتعتبر الشرطة أن الشقيق الأكبر هو الجاني الرئيسي في الجريمة.

ومع ذلك، لم تكن والدة الصغير موجودة في اليوم نفسه الذي تعرض فيه الطفل للضرب الذي أدى إلى قتله، لأنها كانت في باريس.

ومن المقرر أن يمثل المعتقلون الأربعة غدا أمام النيابة العامة في ميلوز، طبقا لما نقلته المحطة الإذاعية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً