تظاهرة نسائية في غزة ضد الانقسام

تظاهرة نسائية في غزة ضد الانقسام

تظاهر العشرات من النسوة اليوم الأربعاء، في ساحة الجندي المجهول في قطاع غزة، للمطالبة مجدداً بإنهاء الانقسام، الذي أضر بواقع المرأة الفلسطينية على كافة الصعد. وشددت المشاركات بحسب “معاً”، أن إنهاء الانقسام مدخل لتحسين واقع النساء في فلسطين، وذلك خلال الوقفة الاحتجاجية التي نظمها اتحاد لجان المرأة الفلسطينية، ضمن حملة الـ16 يوماً لمناهضة العنف ضد المرأة.وحملت النساء لافتات تطالب…




تظاهرة نسائية في غزة (تويتر)


تظاهر العشرات من النسوة اليوم الأربعاء، في ساحة الجندي المجهول في قطاع غزة، للمطالبة مجدداً بإنهاء الانقسام، الذي أضر بواقع المرأة الفلسطينية على كافة الصعد.

وشددت المشاركات بحسب “معاً”، أن إنهاء الانقسام مدخل لتحسين واقع النساء في فلسطين، وذلك خلال الوقفة الاحتجاجية التي نظمها اتحاد لجان المرأة الفلسطينية، ضمن حملة الـ16 يوماً لمناهضة العنف ضد المرأة.

وحملت النساء لافتات تطالب بالعدالة الاجتماعية والمساواة وتحسين واقع النساء اقتصادياً واجتماعياً وسياسياً.

ودعت مسؤولة اتحاد لجان المرأة اكتمال حمد، لإنصاف المرأة الفلسطينية، من خلال وضع قوانين تنصفها، في ظل عادات وتقاليد بالية وزواج مبكر وتعدد زوجات.

وقالت حمد: “يجب أن تنصف المرأة الفلسطينية ويجب أن تأخذ دور في القرار السياسي ومواقع اتخاذ القرار، وعلى المجتمع الدولي التحرك من أجل وقفة جادة تجاه انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي بحق الأسيرات الفلسطينيات في سجون الاحتلال”.

ومن جانبها، دعت عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية مريم أبو دقة، إلى إنهاء الانقسام حتى يتفرغ الجميع من أجل تحسين ظروف المراة المعيشية والقوانين التي تحميها، ومقاومة الاحتلال، ومشاركتها الفعلية على مستوى الوطن والشتات.

وأكدت أبو دقة أن واقع المرأة الفلسطينية ليس استثناء، فهي الجسد والنبض الحي للمجتمع الفلسطيني، مشددة على أن أكثر ما أصابها في العمق هو الانقسام الذي تسبب بتجميد القوانين الخاصة بها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً