كيف يمكن للمرأة التواصل مع زوجها المغترب باستمرار

كيف يمكن للمرأة التواصل مع زوجها المغترب باستمرار

قد يتغرب الزوج في بلد آخر لحصوله على وظيفة جيدة وراتب جيد، من أجل تلبية إحتياجات زوجته وأطفاله، فكيف تكون الزوجة على تواصل دائم معه في غربته التواصل المستمر على الزوجة أن تهتم بالتواصل المستمر مع الزوج المغترب في كل وقت، حتى لا تتحقق مقولة البعيد عن العين بعيد عن القلب، لذا يجب أن تحرص الزوجة على ما…

قد يتغرب الزوج في بلد آخر لحصوله على وظيفة جيدة وراتب جيد، من أجل تلبية إحتياجات زوجته وأطفاله، فكيف تكون الزوجة على تواصل دائم معه في غربته

التواصل المستمر

على الزوجة أن تهتم بالتواصل المستمر مع الزوج المغترب في كل وقت، حتى لا تتحقق مقولة البعيد عن العين بعيد عن القلب، لذا يجب أن تحرص الزوجة على ما يلي

  • التواصل عبر الواتس اب في بداية اليوم وفِي نهايته بعبارات رقيقة وحماسية فيها شوق ومحبة، يحقق التواصل مع الزوج المغترب
  • التواصل عبر الاسكايب وأي برنامج قد يحقق رؤية الزوجين لبعضهما البعض، وفي الوقت الذي يراه الزوج مناسبا لذلك
  • مهما تعددت وسائل التواصل عبر الانترنت، فهناك مذاق مختلف وشعور لا مثيل له عند ارسال خطاب بريدي للزوج محمل بعطر الزوجة وبخط يدها فيه تواصل للوجدان والحس والشعور
  • لا يجب الإنتظار حتى يتصل الزوج هاتفيا، اذ يجب أن تكون الزوجة هي البادئة بالإتصال في بعض الحالات ليطمئن ويسعد باهتمامها بالتواصل معه
  • اشراك الزوج في تفاصيل الحياة اليومية للزوجة وأطفالها، ففي ذلك تواصل وعدم حرمان للزوج من معرفة أدق التفاصيل التي تحدث في غيابه
  • إرسال الرسائل الرومانسية من وقت لآخر حتى تحقق لين المشاعر لدى الزوج المغترب، وعدم جمودية القلب وحتى لا تجف القلوب وتعتاد على البعد
  • وفِي النهاية يجب أن تتواصل الزوجة مع الزوج برقة وعذوبة وأن تحرص على تهنئته في كل المناسبات ليشعر بوجودها بجانبه في كل وقت وحين
  • وعليها أن تكون أول من يهرع إليه في أوقات غضبه أو إختناقه أو شعوره بالظلم لأي سبب من الأسباب وأن تقوم بالتخفيف عنه

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً