فرنسا: بعد 800 عام اللوفر يفتح أبوابه للاحفتاء بالشيخ زايد

فرنسا: بعد 800 عام اللوفر يفتح أبوابه للاحفتاء بالشيخ زايد

تعيش فرنسا هذه الأيام على وقع الإمارات، وعلى إيقاع العلاقات المميزة بين البلدين، ومن المنتظر أن تشكل نهاية العام الجاري، منعرجاً جديداً في العلاقات بين البلدين، بمناسبة زيارة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، التي تسبق بأيام قليلة احتفاء متحف اللوفر في باريس بمئوية الشيخ زايد بن سلطان، …




صورة الدعوة الرسمية لحضور الاحتفاء بمئوية الشيخ زايد في اللوفر (24)


تعيش فرنسا هذه الأيام على وقع الإمارات، وعلى إيقاع العلاقات المميزة بين البلدين، ومن المنتظر أن تشكل نهاية العام الجاري، منعرجاً جديداً في العلاقات بين البلدين، بمناسبة زيارة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، التي تسبق بأيام قليلة احتفاء متحف اللوفر في باريس بمئوية الشيخ زايد بن سلطان، طيب الله ثراه.

ومن المنتظر أن تمثل زيارة الشيخ محمد بن زايد غداً إلى باريس على رأس وفد رسمي إلى العاصمة الفرنسية، مناسبة جديدة ومتجددة لتأكيد علاقات الصداقة والتعاون المميزة بين أبوظبي وباريس، بما ستتعرض له من ملفات ومباحثات.
وبعد أيام قليلة، سيفتح متحف اللوفر لأول مرة في تاريخه الذي يعود إلى أكثر من 800 عام، أبوابه لتظاهرة خاصة تحت إشراف ورعاية الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الشخصية، احتفاءً بمؤية الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، يوم 2 ديسمبر (كانون الأول) 2018، بالتزامن مع اليوم الوطني السابع والأربعين.

ومن المنتظر أن تستقطب التظاهرة التي سيحتضنها المتحف الشهير الذي أقيم في 1190 قلعةً عسكريةً، قبل أن يتحول في العصور الوسطى إلى مقر إقامة ملوك فرنسا، ثم السلطات الثورية بعد 1789، وأخيراً متحفاً جامعاً، منذ 1793، لأول مرة في تاريخه حدثاً مناسباً أو تظاهرة لإحياء ذكرى شخصية دولية، أو حتى فرنسية بين جنباته.

ومن المنتظر أيضاً أن تشارك شخصيات سياسية وإعلامية وعلمية وفنية مرموقة في الاحتفالات التي حرص قصر الإيليزيه على وضعها تحت إشرافه الرسمي، تأكيداً من الرئيس إيمانويل ماكرون وتشديداً على ما يوليه للعلاقات المميزة والخاصة التي تجمع الدولتين الصديقتين، عبر هذا الرمز الحضاري المميز، اللوفر، بشقيه الفرنسي التاريخي، والإماراتي الذي حضر مراسم افتتاحه الرئيس ماكرون نفسه في أبوظبي في نوفمبر(تشرين الثاني) الماضي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً