اعتصام في النمسا رفضاً لاستمرار اعتقال أطفال مع أمهاتهم في تركيا

اعتصام في النمسا رفضاً لاستمرار اعتقال أطفال مع أمهاتهم في تركيا

نظّم محتجون تظاهرة صامتة في العاصمة النمساوية فيينا اعتراضاً على استمرار اعتقال الكثير من النساء الحوامل أو المرضعات أو الأمهات مع أطفالهن، داخل السجون التركية. وبحسب ما ذكرته صحيفة “زمان” التركية، تم الزج بتلك النسوة عقب محاولة الانقلاب المزعومة عام 2016، مع تصنيفهن إرهابيات على الرغم من خلو سجلهن العدلي من أي سوابق إجرامية.ولفت تقرير الصحيفة…




لافتة كتب عليها


نظّم محتجون تظاهرة صامتة في العاصمة النمساوية فيينا اعتراضاً على استمرار اعتقال الكثير من النساء الحوامل أو المرضعات أو الأمهات مع أطفالهن، داخل السجون التركية.

وبحسب ما ذكرته صحيفة “زمان” التركية، تم الزج بتلك النسوة عقب محاولة الانقلاب المزعومة عام 2016، مع تصنيفهن إرهابيات على الرغم من خلو سجلهن العدلي من أي سوابق إجرامية.

ولفت تقرير الصحيفة إلى أن أغلب الموقوفات مدرسات أو ربات البيوت، ومع مرور قرابة العامين على محاولة الانقلاب المزعومة، تشهد السجون التركية اليوم ارتفاعاً في أعداد الأطفال والرضع وسط بيئة غير مناسبة لنشأتهم.

وخلال التظاهرة التي نظمتها منصة “صوت واحد خطوة واحدة”، رفع المتظاهرون لافتات كتب عليها بالإنجليزية والألمانية عبارات “اسمع صوتي”، و”رضّع داخل السجون في تركيا!”، و”احموا الأطفال”.

ووزع المحتجون بالونات سوداء وبطاقات بريدية تجسد معاناة الرضع والأطفال في السجون.

وتشير بيانات المعارضة التركية، بحسب التقرير، إلى وجود 665 طفلاً دون السادسة من العمر برفقة أمهاتهم داخل السجون، وأن 23% منهم لم يتموا عامهم الأول، بينما توضح وزارة العدل التركية أن السجون التركية تضم 560 طفلاً دون سن السادسة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً