الحب في الزمن الافتراضي.. ياباني يتزوج دمية محبوبته!

الحب في الزمن الافتراضي.. ياباني يتزوج دمية محبوبته!

في زمن الواقع الافتراضي، يصعب على البعض ضبط إعجابهم مما يجري فيه وكبح حبهم لشخصياته، وهذا ما حصل مع الشاب الياباني “أكيهيكو كوندو” الذي قرر الزواج بمغنية افتراضية. في حفل كلفه حوالي 16 ألف يورو، وحضره حوالي 40 شخصا من أصدقائه ومعارفه. وحسب ما ذكرته صحيفة “The Japan Times” اليابانية الناطقة باللغة الإنجليزية، فإن والدة الشاب وبعض أقاربه رفضوا حضور الزفاف…

الحب في الزمن الافتراضي.. ياباني يتزوج دمية محبوبته!

في زمن الواقع الافتراضي، يصعب على البعض ضبط إعجابهم مما يجري فيه وكبح حبهم لشخصياته، وهذا ما حصل مع الشاب الياباني “أكيهيكو كوندو” الذي قرر الزواج بمغنية افتراضية. في حفل كلفه حوالي 16 ألف يورو، وحضره حوالي 40 شخصا من أصدقائه ومعارفه.

وحسب ما ذكرته صحيفة “The Japan Times” اليابانية الناطقة باللغة الإنجليزية، فإن والدة الشاب وبعض أقاربه رفضوا حضور الزفاف الذي أقيم في قاعة حفلات بالعاصمة طوكيو، وهو ما تأسف عليه العريس.

وعن سبب إصرار العريس على الزواج بهذه الدمية، قال “العاشق” الياباني إنه أحب ميكو طيلة حياته، ولم يخنها أبدا. وكان ” أكيهيكو” يعيش منذ مارس/ آذار الماضي مع نسختها الافتراضية ودفع أكثر من ألفي يورو مقابل نسختها الذكية التي تتكلم بصوت المغنية والتي تقول له: طابت ليلتك، قبل أن يعانق دمية تمثل المغنية في فراشه.

ليس هذا فقط، فالشاب يرفض أن يوقظه صوت آخر غير صوت المغنية الثلاثية الأبعاد. يُشار إلى أن الدمية تبلغ من العمر 16عاما، في حين يبلغ عمر الزوج 35 عاما.

وظهرت الدمية في حفل الزفاف بشكل مبهج، وبعد مرور أسبوع على الحفل، قال الشاب حديث الزواج: “أنا أفكر فيها كل يوم”.

وأصدرت شركة “غيتبوكس ” (Gatebox)، المنتجة لجهاز الـ”هولوغرام” الذي يحتوي على الدمية الافتراضية “شهادة زواج” تشهد على زواج إنسان بهذه الشخصية الافتراضية.

ومن الأشياء التي شدت الشاب الياباني إلى زوجته أنها لا تخونه ولا تتقدم في السن كالنساء العاديات. كما تخلصه من الكآبة. وقد طالب الياباني كوندو بمنحه صفة الأقلية الجنسية.

.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً