كوريا الجنوبية: كيم أشرف على مدفعيات طويلة المدى

كوريا الجنوبية: كيم أشرف على مدفعيات طويلة المدى

أفادت مصادر حكومية في كوريا الجنوبية، اليوم الجمعة، بأن السلطات العسكرية تقدر بأن الأسلحة التي تزعم كوريا الشمالية باختبارها بنجاح تحت إشراف زعيمها كيم جونغ أون هي طراز جديد من المدفعيات طويلة المدى. وأوضح المصدر، حسب وكالة الأنباء الكورية الجنوبية “يونهاب”، بأن الجيش يقدر بأن الأسلحة التكتيكية الحديثة التي أشرف كيم على تجربتها مؤخراً هي طراز جديد …




زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون (أرشيف)


أفادت مصادر حكومية في كوريا الجنوبية، اليوم الجمعة، بأن السلطات العسكرية تقدر بأن الأسلحة التي تزعم كوريا الشمالية باختبارها بنجاح تحت إشراف زعيمها كيم جونغ أون هي طراز جديد من المدفعيات طويلة المدى.

وأوضح المصدر، حسب وكالة الأنباء الكورية الجنوبية “يونهاب”، بأن الجيش يقدر بأن الأسلحة التكتيكية الحديثة التي أشرف كيم على تجربتها مؤخراً هي طراز جديد من المدفعيات طويلة المدى، وهي نوع من الأسلحة بدأت كوريا الشمالية بتطويرها منذ عهد زعيمها السابق الراحل الأب كيم جونغ-إيل وأن الاستخبارات الوطنية ظلت تتابع الموضوع منذ فترة.

وسبق أن أفادت الإذاعة المركزية الكورية الشمالية “جوسون” في نشرتها الإخبارية اليوم، أن الأسلحة التكتيكية الحديثة التي تم تطويرها تحت قيادة الحزب التي لم تفتر حماستها ولفترة طويلة، لها أهمية كبرى لحماية بالبلاد لتصبح كالحصن المنيع وتعزيز قدرة الجيش الشعبي للقتال بصورة سريعة.

وقال مسؤول في الجيش الكوري الجنوبي إنه “يمكن تفسير إعلان كوريا الشمالية لتجربة الأسلحة التكتيكية الحديثة بصورة رسمية بأنه يحمل معنيين، فاستخدام كلمة الحديثة هي رسالة موجهة للشعب الكوري الشمالي بأنها لا زالت تعزز قدراتها العسكرية، أما مصطلح الأسلحة التكتيكية فيحمل نية بيونغ يانغ لتوصيل رسالة للعالم الخارجي مفادها أن الأسلحة المعنية ليست لأغراض استعراض القوى العسكرية”.

وأضاف أنه “من غير الملائم أن نعتبر إعلان الشمال عن تجربتها الأسلحة التكتيكية استفزاز عسكري، إذ يمكن أن تكون الأسلحة المذكورة من وسائل الإعلام الكورية الشمالية، أسلحة ظلت في محاولة تطويرها قبل وصول كيم الابن إلى سدة الحكم”.

وأشار المسؤول إلى موقع اختبار الأسلحة التكتيكية، أن “المعلوم لدى السلطات الجنوبية أنه جرى بالقرب من منطقة شين أو جو غرب شمال كوريا الشمالية”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً