تكريم الشيخة فاطمة بجائزة رواد العطاء العربي في الرياض

تكريم الشيخة فاطمة بجائزة رواد العطاء العربي في الرياض

كرَّم الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية بإهدائها جائزة «رواد العطاء العربي»، تثميناً لمبادراتها في مجالات العمل التطوعي والعطاء الإنساني.وتسلمت الجائزة نيابة عن سموها.. نورة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام خلال ملتقى…

emaratyah

كرَّم الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية بإهدائها جائزة «رواد العطاء العربي»، تثميناً لمبادراتها في مجالات العمل التطوعي والعطاء الإنساني.
وتسلمت الجائزة نيابة عن سموها.. نورة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام خلال ملتقى العطاء العربي الخامس الذي افتتح مساء أمس الأول في الرياض بحضور الأمير تركي بن فيصل بن عبدالعزيز والأميرة سارة بنت فيصل بن عبدالعزيز والأميرة نوف بنت فيصل بن تركي رئيسة مجلس إدارة جمعية الغد للشباب والشيخ شخبوط بن نهيان آل نهيان سفير الدولة لدى المملكة العربية السعودية والدكتور عادل الشامري الرئيس التنفيذي لمبادرة زايد العطاء وعدد من الأمراء والسفراء ورواد العطاء.
وعبر أمير منطقة الرياض عن سعادته بافتتاح ملتقى العطاء العربي بدورته الخامسة في الرياض.. معرباً عن فخره بوجود مثل هذه الأعمال في عالمنا العربي فهي أعمال عطاء للآخرين وتفضلهم على نفسها..
بدورها أشادت الأميرة سارة بنت فيصل بن عبدالعزيز بملتقى العطاء العربي الرائد الذي يلقى الدعم الكبير من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله».. مشيرة إلى أن الكثير من الشخصيات البارزة في العالم ممن لهم صلة بميدان العمل الإنساني تتطلع لتوصيات الملتقى والمشاركة فيه لأهدافه السامية ومبادراته العظيمة التي تتحقق على أرض الواقع.
وثمنت الأميرة نوف بنت فيصل بن تركي جهود سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك في مجال العمل التطوعي والعطاء الإنساني والتي شكلت نموذجاً مشرفاً للأم القائدة التي تتميز بنظرة مستقبلية ثاقبة لبناء مستقبل أفضل للمجتمعات والمرأة على وجه الخصوص.
من جانبها أعربت نورة السويدي عن سعادتها للمشاركة في ملتقى العطاء العربي في دورته الخامسة والذي ينعقد برعاية الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز آل سعود أمير منطقة الرياض وبحضور نخبة من رواد العطاء محلياً وعربياً.
وأكدت أن انعقاد الملتقى في المملكة العربية السعودية يعكس عمق العلاقة التي تربط الشعبين الشقيقين التي أرست دعائمها القيادتان الحكيمتان في البلدين الشقيقين، مشيرة إلى أن الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» وأخيهما صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.. ارتبطت بعلاقات تاريخية مع المملكة العربية السعودية الشقيقة حيث جمعت بين الدولتين أواصر الأخوة والتاريخ المشترك ووحدة المصير.
تم تنظيم الملتقى بمبادرة من «زايد العطاء» واستضافة من جمعية الغد للشباب وبمشاركة من الاتحاد النسائي العام وجمعية دار البر ومؤسسة بيت الشارقة الخيري ومجموعة المستشفيات السعودية الألمانية والجمعية العربية للمسؤولية الاجتماعية وشركات تراثنا – التابعة لشركة أرامكو – وسابك وتأثير للإنتاج الإعلامي ونيارة.
وتضمن الملتقى إعلان «الرياض» عاصمةً للعطاء العربي 2018 – 2019، تقديراً لجهود المملكة في مجال العمل الخيري والعطاء الإنساني.
وكرَّم أمير منطقة الرياض جمعية دار البر وتسلم الجائزة عبدالله علي بن زايد الفلاسي المدير التنفيذي للجمعية ومؤسسة بيت الشارقة الخيري تسلمها سلطان الخيال الأمين العام للمؤسسة ومجموعة مستشفيات السعودي الألماني مقدمة لسفيرة العمل الإنساني ريم عثمان وعدد من الشخصيات والجهات الراعية.
وفي نهاية الحفل قدمت مبادرة زايد العطاء درعا إلى أمير منطقة الرياض تثميناً لرعاية وحضور ملتقى العطاء العربي. (وام)

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً