عريقات يطالب التشيك بالامتناع عن الاعتراف بضم وتهويد القدس

عريقات يطالب التشيك بالامتناع عن الاعتراف بضم وتهويد القدس

طالب أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات، اليوم الأربعاء، التشيك، بالالتزام بقواعد القانون الدولي، ومواقف الاتحاد الأوربي، والامتناع عن المساهمة في الاعتراف بالتهويد والاعتراف غير القانوني، بالقدس عاصمة لإسرائيل. وانتقد عريقات، في بيان زيارة وزير خارجية التشيك، توماش بترشيتشيك، اليوم الأربعاء، للبلدة القديمة في شرق القدس، برفقة مسؤولين إسرائيليين.وقال عريقات: “في سابقة لوزير …




أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات (أرشيف)


طالب أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات، اليوم الأربعاء، التشيك، بالالتزام بقواعد القانون الدولي، ومواقف الاتحاد الأوربي، والامتناع عن المساهمة في الاعتراف بالتهويد والاعتراف غير القانوني، بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وانتقد عريقات، في بيان زيارة وزير خارجية التشيك، توماش بترشيتشيك، اليوم الأربعاء، للبلدة القديمة في شرق القدس، برفقة مسؤولين إسرائيليين.

وقال عريقات: “في سابقة لوزير من الاتحاد الأوروبي، قام وزير الخارجية التشيكي، بمخالفة موقف وزارة الخارجية التشيكية، التي أكدت التزامها القاطع بالإجماع الدولي من القدس الشرقية مدينة محتلة منذ 1967، وخالف بشكل صارخ قواعد القانون والشرعية الدولية”.

وأضاف “هذه الزيارة تساهم في الترويج للمشروع الإسرائيلي، الكولنيالي عن القدس الموحدة والضم غير الشرعي للمدينة، وتشريع الاعتراف غير القانوني بها عاصمة لإسرائيل”.

يشار إلى أن الرئيس التشيكي، ميلوش زيمان، أعلن في أبريل (نيسان) الماضي، نية بلاده فتح قنصلية، ومركزاً ثقافياً في القدس، ونقل سفارتها إليها، ما قوبل في حينه برفض فلسطيني وعربي واسع.

وكانت الولايات المتحدة، الدولة الأولى، التي تنقل سفارتها في إسرائيل، من تل أبيب إلى القدس، في ديسمبر(كانون أول) الماضي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً