حاكم عجمان يقدم مساعدات عاجلة للأردن

حاكم عجمان يقدم مساعدات عاجلة للأردن

قدم عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان الشيخ حميد بن راشد النعيمي، مساعدات مالية وإنسانية عاجلة لتوفير طرود غذائية، وتجهيزات شتوية للتخفيف من معاناة الأسر المتضررة من الفيضانات القوية التي اجتاحت المناطق الجنوبية من الأردن في الأيام القليلة الماضية، وذلك بالتعاون والتنسيق مع مكتب هيئة الأعمال الخيرية في الأردن، والجهات الرسمية المحلية المعنية، والجمعيات الخيرية الأردنية. …




alt


قدم عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان الشيخ حميد بن راشد النعيمي، مساعدات مالية وإنسانية عاجلة لتوفير طرود غذائية، وتجهيزات شتوية للتخفيف من معاناة الأسر المتضررة من الفيضانات القوية التي اجتاحت المناطق الجنوبية من الأردن في الأيام القليلة الماضية، وذلك بالتعاون والتنسيق مع مكتب هيئة الأعمال الخيرية في الأردن، والجهات الرسمية المحلية المعنية، والجمعيات الخيرية الأردنية.

وجاءت هذه المكرمة خلال زيارة حاكم عجمان للمملكة الأردنية الهاشمية في اليومين الماضين، اطلع فيها من القائمين على مكتب هيئة الأعمال الخيرية في الأردن، على ما تعرضت له بعض المدن والمحافظات منها محافظة مأدبا، ومدينة البتراء الأثرية، وصحراء وادي رم، ووادي موسى، والجفر في الجنوب، ومناطق أخرى، بعد أمطار غزيرة وسيول وفيضانات قوية شهدتها في الأيام القليلة الماضية.

حملة الشتاء
وأطلق أثناء زيارته “حملة الشتاء في الأردن” لصالح الأسر الفقيرة والمحتاجة وأمر بتنفيذها وتطبيقها ومتابعة خطواتها، وقدم تبرعاً سخياً لتنفيذ عدد من مشاريع الشتاء في المناطق الأكثر فقراً، وحاجة وتتركز على توفير البطانيات، وكسوة الشتاء، والمدافئ، وتوفير وقود التدفئة.

وأكد الشيخ حميد بن راشد النعيمي، أن “دولة الإمارات أصبحت الأولى في تقديم الخدمات الإنسانية لشعوب العالم كافة، وأثبتت أنها دائماً سباقة في أعمال الخير، ومساندة كل عمل إنساني في أي مكان وذلك من خلال نهجها الفريد من نوعه في تعزيز أوجه العمل الخيري والإنساني وفتح الأبواب على مصرعيها أمام الجميع لمد يد العون ومساعدة الشعوب والدول المحتاجة”.

وأشاد، خلال إطلاق الحملة، بما تقوم به هيئة الأعمال الخيرية في مركزها الرئيسي في عجمان، وعبر مكتبها في العاصمة الأردنية عمان، من دعم ومساندة وأنشطة وبرامج في الأردن وغيرها من الدول، معرباً عن فخره واعتزازه بدور الهيئة وأعمالها وطرحها للمبادرات الإنسانية ومشاركتها ودورها المتميز الذي تضطلع به في خدمة مسيرة الخير التي تتبناها الدولة وتقديم العون لكل محتاج ومعوز.

برامج خيرية
وأوضح حاكم عجمان أن “ما تقدمه هيئة الأعمال الخيرية في عجمان من برامج خيرية يصب في النهج الذي تبنته دولة الإمارات ومؤسسها الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه” ويسير على نفس الطريق رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، وحكام الإمارات للوقوف بجانب الأشقاء وتقديم العون والمساعدات الإنسانية بهدف التخفيف عن المجتمعات الفقيرة والسعي لرفع المعاناة عنها”.

وقال: “علينا جميعا أن نتكاتف ونتعاون لمساعدة الأسر المتعففة من خلال طرح مبادرات منها إقامة المعامل والمشاريع الصغيرة والمتوسطة والمعاهد المهنية حتى يستطيعوا مساعدة أنفسهم بأنفسهم”، موضحاً أن “مثل هذه الأعمال هدفها مشاركة أفراد المجتمع في البحث عما يفيد الأسرة الفقيرة”.

وأشاد بمتابعة رئيس مجلس أمناء هيئة الأعمال الخيرية في عجمان الشيخ محمد بن عبدالله النعيمي، والقائمين عليها والذين يؤكدون دائماً التزام إمارة عجمان بمسؤولياتها الإنسانية تجاه المحتاجين والأسر المتعففة والفقيرة في الدول الشقيقة، داعياً لمواصلة دورها الريادي في العمل الخيري وتقديم المزيد من البرامج الإنسانية والعمليات الإغاثية والمشاريع التنموية التي تفي بمتطلبات الحياة الكريمة للأشقاء في الأردن.

والتقى حاكم عجمان، خلال زيارته ومرافقوه، بمجموعة من الأيتام المكفولين لدى الهيئة في الأردن وعدد من أمهات الأيتام المستفيدات من مشاريع القروض الصغيرة وعدد من طلبة العلم الذين يدرسون على كفالته وذلك استمراراً لنهج سموه في تفقد أحوال الأيتام المكفولين في الأردن والاطمئنان على أوضاعهم سنوياً.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً