نهيان بن مبارك يشهد افتتاح “مؤتمر أبوظبي للدبلوماسية 2018”

نهيان بن مبارك يشهد افتتاح “مؤتمر أبوظبي للدبلوماسية 2018”

شهد وزير التسامح الإماراتي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، صباح اليوم الأربعاء، انطلاق فعاليات النسخة الأولى من “مؤتمر أبوظبي للدبلوماسية 2018” بفندق سانت ريجيس جزيرة السعديات في العاصمة الإماراتية أبوظبي. وتنظم أكاديمية الإمارات الدبلوماسية المؤتمر، تحت رعاية وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي رئيس مجلس أمناء أكاديمية الإمارات الدبلوماسية الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان،…




alt


شهد وزير التسامح الإماراتي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، صباح اليوم الأربعاء، انطلاق فعاليات النسخة الأولى من “مؤتمر أبوظبي للدبلوماسية 2018” بفندق سانت ريجيس جزيرة السعديات في العاصمة الإماراتية أبوظبي.

وتنظم أكاديمية الإمارات الدبلوماسية المؤتمر، تحت رعاية وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي رئيس مجلس أمناء أكاديمية الإمارات الدبلوماسية الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، بمشاركة 300 شخصية من الوزراء، والسفراء، وقادة الدبلوماسية، والفكر والشخصيات العالمية، البارزة من الأكاديميين والمختصين في الدبلوماسية، والعلاقات الدولية.

حدث سنوي
وأشار مدير عام أكاديمية الإمارات الدبلوماسية برناردينو ليون، في افتتاح المؤتمر إلى أن “مؤتمر أبوظبي للدبلوماسية” الذي ينظم تحت رعاية الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، يركز على التفاعل بين الدبلوماسيين، مضيفاً أنه “لدينا 60 سفيراً و25 وكيل وزارة يشاركون في مؤتمر أبوظبي للدبلوماسية”.

وأكد برناردينو ليون أن مؤتمر أبوظبي للدبلوماسية سيتحول إلى حدث سنوي.

من جانبها، قالت وزيرة دولة الإمارات لشؤون التعاون الدولي ريم الهاشمي، في الجلسة الأولى من المؤتمر إن “التغير حتمي، ولكن الأهم أن لا تصبح البيروقراطية عائقاً أمام التقدم والإمارات تجربتها فريدة من حيث المرونة والتكيف السريع مع البيئة المتغيرة، وتوقع الاتجاهات الهامة”.

وأضافت وزيرة خارجية كولومبيا السابقة ماريا أنجيلا في المؤتمر: “علينا الإيمان بسفرائنا وحكوماتنا والعالم ،يتغير كل يوم والدبلوماسيين عليهم الارتكاز على قاعدة قوية”.

ويشكل المؤتمر منصة مثالية لاستعراض أحدث الأفكار الدبلوماسية الملهمة التي تحفز الباحثين والمشاركين على بناء العلاقات والتحاور المثمر لإيجاد الحلول لأهم التحديات الدبلوماسية والقضايا الدولية المعاصرة والتغيرات المتسارعة وأثرها على العمل الدبلوماسي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً