رئيس وزراء ماليزيا ينتقد زعيمة ميانمار بسبب الروهينجا

رئيس وزراء ماليزيا ينتقد زعيمة ميانمار بسبب الروهينجا

قال رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد اليوم الثلاثاء إن “زعيمة ميانمار الفعلية أونغ سان سو كي تحاول “تبرير ما لا يمكن تبريره” فيما يتعلق باتهامات بارتكاب جيش بلادها فظائع بحق مسلمي الروهينجا”. وعلى هامش كلمة ألقاها في سنغافورة، رد مهاتير على طلب تعليق على كيفية تعامل ميانمار وسو كي مع أزمة الروهينجا قائلاً: “يبدو أن…




رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد (أرشيف)


قال رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد اليوم الثلاثاء إن “زعيمة ميانمار الفعلية أونغ سان سو كي تحاول “تبرير ما لا يمكن تبريره” فيما يتعلق باتهامات بارتكاب جيش بلادها فظائع بحق مسلمي الروهينجا”.

وعلى هامش كلمة ألقاها في سنغافورة، رد مهاتير على طلب تعليق على كيفية تعامل ميانمار وسو كي مع أزمة الروهينجا قائلاً: “يبدو أن أونغ سان سو كي تحاول تبرير ما لا يمكن تبريره”، مضيفاً “إنهم يقمعون هؤلاء الناس بالفعل لدرجة قتلهم قتلاً جماعياً”.

وكان تقرير للأمم المتحدة في أغسطس (آب) قد سرد تفاصيل حملة عسكرية قال إنها كانت بنية الإبادة الجماعية وبدأها جيش ميانمار عام 2017 وأسفرت عن طرد مئات الآلاف من الروهينجا المسلمين من ولاية راخين إلى بنغلادش المجاورة.

ونفت ميانمار معظم الاتهامات الواردة في التقرير.

وقالت سو كي في السابق إن “حكومتها المدنية لا يتعين أن تتحمل المسؤولية الكاملة عن الأزمة لأن الجيش يحتفظ بدور سياسي قوي بموجب الدستور”.

وذكر بيان يجري إعداده لقمة رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان) أن الدول الأعضاء ستدعو “لمحاسبة” المسؤولين عن الفظائع في ولاية راخين في ميانمار مما ينم عن موقف أكثر صرامة حيال الأمر داخل الرابطة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً