استمرار حالة عدم الاستقرار الجوي

استمرار حالة عدم الاستقرار الجوي

توقّع المركز الوطني للأرصاد استمرار حالة عدم الاستقرار الجوي في التأثير في الدولة، حيث تتكوّن السحب الركامية على مناطق متفرقة من الدولة مصحوبة بسقوط أمطار مختلفة الشدة على فترات، ورياح نشطة إلى قوية أحياناً مثيرة للغبار والأتربة، تؤدي إلى تدني مدى الرؤية الأفقية، والبحر مضطرب وشديد الاضطراب أحياناً مع السحب الركامية. وأضاف المركز – في بيان له …

emaratyah

توقّع المركز الوطني للأرصاد استمرار حالة عدم الاستقرار الجوي في التأثير في الدولة، حيث تتكوّن السحب الركامية على مناطق متفرقة من الدولة مصحوبة بسقوط أمطار مختلفة الشدة على فترات، ورياح نشطة إلى قوية أحياناً مثيرة للغبار والأتربة، تؤدي إلى تدني مدى الرؤية الأفقية، والبحر مضطرب وشديد الاضطراب أحياناً مع السحب الركامية.
وأضاف المركز – في بيان له أمس – أنه توجد حالياً كتلة من السحب الركامية مصحوبة بأمطار مختلفة الشدة ورياح نشطة السرعة بالقرب من مطار آل مكتوم، ومن المتوقع أن تكون حركتها باتجاه الشرق، مشيراً إلى وجود خلايا من السحب الركامية حالياً على البحر وسط الخليج العربي، ومن المتوقع أن تتحرك باتجاه السواحل والمناطق الشمالية من الدولة خلال الساعات الأربع والعشرين المقبلة يصاحبها سقوط أمطار ورياح نشطة. وحذر المركز الوطني للأرصاد من ارتياد البحر بسبب اضطرابه في الخليج العربي، وأخذ الحيطة والحذر أثناء قيادة المركبات في حال هطل الأمطار، وعند تدني مدى الرؤية الأفقية بسبب الغبار والأتربة المثارة.
وشهدت مناطق متفرقة من الدولة أمس هطول أمطار متفاوتة الشدة بين المتوسطة والغزيرة نتيجة حالة عدم الاستقرار التي تشهدها الدولة حالياً، حيث شهدت مناطق جزيرة داس وطريق الشيخ مكتوم بن راشد وطريق أبوظبي – دبي أمطارا غزيرة، وشهدت السمحة وطريق أبوظبي الفاية/‏ سيح سديرة في أبوظبي أمطاراً متوسطة، فيما شهدت مناطق متفرقة في دبي من بينها مطار آل مكتوم أمطاراً خفيفة.
وحذر المركز من ارتياد البحر بسبب اضطرابه في الخليج العربي وأخذ الحيطة والحذر أثناء قيادة المركبات في حال هطول الأمطار وكذلك عند تدني مدى الرؤية الأفقية بسبب الغبار والأتربة المثارة.
أكدت بلدية مدينة أبوظبي، مواصلتها الاستجابة لبلاغات الجمهور بشأن إصلاح المرافق التي تضررت، نتيجة التقلبات الجوية والرياح الشديدة وسقوط كميات من الأمطار، مضيفة أن مكتب الطوارئ لديها، تلقى حتى الآن 124 بلاغاً، عبر الواتس أب، وأكثر من 290 مكالمة هاتفية تركزت في مجملها على حالات سقوط أشجار وتجمع مياه أمطار ورمال، وسقوط لوحات وبعض أعمدة الإنارة، فضلاً عن بلاغات بالتحويلات المرورية.
وأضافت البلدية، أنها باشرت على الفور إصلاح الأضرار عبر عشرات الفرق المتخصصة، حيث كانت أعدت مسبقاً خطة لمواجهة موسم الأمطار، بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين، موضحة أن أغلب البلاغات وردت من جزيرة أبوظبي والشهامة والرحبة وطريق أبوظبي دبي. ولفتت إلى أن فرق الطوارئ أنهت سحب مياه الأمطار المتجمعة في عدد من المناطق، وإزالة الرمال، وترحيل الأشجار المتكسرة، ودعت الجمهور الكريم إلى التزام المنازل في الأجواء العاصفة؛ حرصاً على سلامتهم. وترحب البلدية ببلاغات الجمهور على مدار الساعة، وتسخر من أجل ذلك كل إمكاناتها وطواقمها الفنية، لخدمة المجتمع وتوفير سلامتهم، وضمان استمرارية الخدمات وفقاً لأفضل المعايير.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً