جزيرة بادار .. أحد روائع إندونيسيا المذهلة

جزيرة بادار .. أحد روائع إندونيسيا المذهلة

تعد جزيرة بادار جزءًا من متنزه كومودو الوطني في إندونيسيا، وهي أحد أجمل الأماكن للزيارة في البلاد، لما تتمتع به مناظر طبيعية خلابة، مع مجموعة من الشواطىء الرائعة والتلال المذهلة، والتي تجتمع لتشكل معا لوحة فنية جميلة تستحق الاكتشاف. أفضل وقت للسفر إلى جزيرة بادار تعد الفترة من أبريل حتى يونيو أفضل وقت لزيارة الجزيرة …

تعد جزيرة بادار جزءًا من متنزه كومودو الوطني في إندونيسيا، وهي أحد أجمل الأماكن للزيارة في البلاد، لما تتمتع به مناظر طبيعية خلابة، مع مجموعة من الشواطىء الرائعة والتلال المذهلة، والتي تجتمع لتشكل معا لوحة فنية جميلة تستحق الاكتشاف.

أفضل وقت للسفر إلى جزيرة بادار

aligncenter wp-image-223372 size-full

تعد الفترة من أبريل حتى يونيو أفضل وقت لزيارة الجزيرة لمحبي المناظر الطبيعية الخضراء والتقاط الكثير من الصور الفوتغرافية الرائعة، فيما تمثل الفترة من سبتمبر حتى نوفمبر، الوقت الأمثل من العام لمحبي الاستمتاع بعيدا عن حشود السائحين الضخمة، أما موسم الذروة فينحصر في الفترة ما بين يوليو وأغسطس.

موقع الجزيرة

aligncenter size-full wp-image-223374

تقع جزيرة بادار الإندونيسية على بعد حوالي 30 كم من لابوان باجو، وهي بلدة لصيد الأسماك في الجزء الغربي من فلوريس، وعلى الرغم من كونها جزيرة صغيرة، لكنها تعد ثالث أكبر جزيرة في حديقة كومودو الوطنية، وتتمتع بالكثير من مشاهد الجمال وفرص الترفيه التي تجذب الزائرين من كل حدب وصوب.

جزيرة بادار .. أحد روائع إندونيسيا المذهلة

شواطىء جزيرة بادار

aligncenter size-full wp-image-223373

تفتخر جزيرة بادار بالمناظر الطبيعية السريالية المغطاة بأغصان السافانا، وهي مليئة بالجبال الخضراء المغطاة بالأشجار ذات الأشكال الساحرة، وتحيط بها ثلاث خلجان من المياه الفيروزية المثيرة للاهتمام، خاصة أن الكثير من شواطئ تلك الخلجان لها رمال ملونة مختلفة؛ بما في ذلك الرمال البيضاء، والرمال السوداء، وحتى الرمال الوردية النادرة، وذلك في مزيج فريد من المشاهد الجميلة التي لا تقارن.

وفيما يتميز الشاطئ ذو الرمال السوداء بأصل بركاني، ويتكون من العديد من المعادن الداكنة، نجح الشاطىء الوردي في جذب الكثير من السائحين بما يتميز به من مشهد رائع.

الحياة البرية والبحرية

aligncenter size-full wp-image-223378

تعد بادار موطناً لمجموعة رائعة من الحياة البرية والبحرية المتنوعة، بما في ذلك ستة أنواع من أسماك القرش، والعديد من الزواحف المختلفة، ذلك فضلا عن الدلافين، الحيتان، الصقور، والسلاحف الخضراء، الأمر الذي يجعل منها وجهة مثالية لاكتشاف روعة الطبيعة في أبهى صورة لها.

اكتشاف التلال المذهلة

aligncenter size-full wp-image-223375

تتكون الجزيرة من التلال المتموجة التي تواجه البحر الأزرق، والتي تمنح بادار مجموعة من المناظر الطبيعية الخلابة، وهناك يمكنك تسلق تلك التلال للاستمتاع بالمنظر البانورامي من الأعلى، بما في ذلك روعة مشاهد البحر الأزرق الرائع والجزر الصغيرة المحيطة بها، وذلك في رحلة تستغرق حوالي 15-20 دقيقة.

حديقة كومودو الوطنية

aligncenter size-full wp-image-223377

لا تكتمل رحلتك إلى جزيرة بادار دون زيارة حديقة كومودو الوطنية، التي تضم إلى جانب بادار جزيرتان كبيرتان، وهما رينكا وكومودو، اللذان يعدان موطنا لتين كومودو، ويمكنك اختيار الذهاب إلى رينكا، الأقرب إلى جزيرة بادار من كومودو إذا لم يكن لديك ما يكفي من الوقت للذهاب إلى كل منهما، علما بأن تنين كومودو في رينكا أصغر مما هو في كومودو ولكن من السهل اكتشافه.

نصائح قبل السفر إلى جزيرة بادار

aligncenter wp-image-223376 size-full

1.من الأفضل لك عند زيارة هذه الجزيرة الجميلة، استخدم كريم واق من الشمس، لاسيما عند السفر في فصل الصيف.

  1. ارتداء الأحذية المناسبة للتسلق، حتى تتمكن من الاستمتاع بالصعود إلى التلال مع السير لمسافات طويلة.
  2. لا تنس أن تجلب كاميرا لالتقاط أجمل الصور الفوتغرافية الرائعة، فالمشاهد من أعلى التلال ساحرة للغاية.

  3. ولأنه لا يوجد أماكن للإقامة في جزيرة بادار، فإن أفضل مكان للإقامة أثناء الزيارة، سيكون في مدينة لابوان باجو، ما لم تكن ترغب في التخييم على أحد التلال.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً